روابط للدخول

فوضى وحرائق وإشتباكات تعم مصر


إحتجاجات في بور سعيد

إحتجاجات في بور سعيد

فيما أشعل مجهولون النيران في مبنى محكمة المنشية في الإسكندرية وأحرقوا ملفات القضايا، حذر وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم من أن "وقوع أحداث عنف يوم إحياء ذكرى ثورة 25 يناير ستؤدي إلى انهيار البلد بأكمله"، لكنه أعرب في الوقت نفسه عن خشيته بشكل أكبر من تداعيات يوم 26 يناير، وهو يوم نظر قضية مذبحة بورسعيد المتورط فيها أعضاء "غرين إيجلز" بقتل عشرات من أعضاء الألتراس أهلاوي.
وقال الوزير موجها حديثه للألتراس "26 ليس يوم القصاص كما تصفونه، لأن الحكم ليس نهائيا فهو قابل للطعن أمام النقض، وقد تعاد المحاكمة من جديد كما حدث في قضية الرئيس السابق".
واقتحم العشرات من الأهالي مبنى محافظة الدقهلية اعتراضا على تأجير حديقة "هابى لاند" بالمنصورة، واعتبروه بيعاً لأراضى الدولة، وقامت قوات أمن المحافظة بإغلاق الأبواب المؤدية إلى مبنى المحافظة، واحتجزوا المتظاهرين داخل الديوان.

وشهدت محافظة الإسكندرية أمس اشتباكات عنيفة بين متظاهرين وقوات الشرطة أثناء نظر قضية قتل ثوار الإسكندرية، وتنحت هيئة المحكمة عن نظر القضية وحولتها إلى محكمة الاستئناف، لكن استمرت الاشتباكات وحالات من الكر والفر بالشوارع حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، فيما أشعل المتظاهرون النيران بسيارة تابعة للشرطة أمام المحكمة وقام مجهولين بإضرام النيران في ملفات القضايا بالمحكمة، وهو ما واجهته قوات الأمن بإطلاق القنابل المسيلة للدموع، واعتقلت أكثر من 70 متظاهرا. وتجمهر عشرات من الشباب أمام قسم العطارين بالإسكندرية للمطالبة بالإفراج عن المتظاهرين الذين تم إلقاء القبض عليهم أمام المحكمة، ومن المتوقع تجدد الاشتباكات بين الجانبين.

وفي الجيزة، نشب حريق في حديقة الحيوانات، والتهم مخزناً للأخشاب بجوار بيت الزواحف وامتد إلى مخزن طعام الحويانات، ولم يسفر الحادث عن أي خسائر بشرية أو بين الحيوانات الكائنة بالحديقة، وتواصل النيابة التحقيق في الحادث، فيما أعلنت إدارة الحديقة أن سبب الحادث سيجارا.

وإلى الشرقية، حيث حاولت قوات الأمن المعنية بتأمين مسكن الرئيس محمد مرسي في المحافظة، منع العشرات من الشباب المتجمهرين أمام المنزل من كتابة الشعارات المعادية للرئيس على جدران المنزل، ورغم ذلك تمكن المتظاهرون من كتابة العديد من الشعارات على الجدران منها "إرحل، يسقط يسقط حكم المرشد، حق بلدنا مش هيضيع".

وتوقفت قطارات وجه قبلي من الاتجاهين نتيجة اعتصام مواطنين على القضبان للمطالبة بإزالة مدرسة ابتدائي وإعدادي آيلة للسقوط على خطوط محافظة الدقهلية والمنوفية، كما تجمهر ركاب قطار منوف على شريط القطار وعطلوا 5 قطارات اعتراضا على تعطل قطارهم في شبرا الخيمة واحتجاجا على الإهمال.

إلى ذلك، قطع العشرات من أهالي قرية باسوس بالقناطر الخيرية الطريق الدائري أمام السيارات، اعتراضاً على حالة الانفلات الأمني، ومقتل اثنين من أهالى القرية، وإصابة آخرين في مشاجرة بين عائلتين في القرية وأخرى في قرية أبوالغيط، وقاموا بإشعال إطارات السيارات، ووضع الأحجار بالطريق.

"عيش.. حرية.. موتة طبيعية" هو الشعار المستجد الذي رفعه نشطاء سياسيون على مواقع التواصل الاجتماعي تهكماً على الاضطرابات والكوارث التي تتوالى على مصر واستعدادا لمرحلة ثورية جديدة ربما تقلب مرة أخرى الموازين رأسا على عقب.
XS
SM
MD
LG