روابط للدخول

دعوة لاشاعة لغة الحوار بين الاديان في العراق


مؤتمر سابق للتقريب بين المذاهب

مؤتمر سابق للتقريب بين المذاهب

على أنغام سمفونية "نشيد الفرح" لبتهوفن، واحتفالاً باليوم العالمي للاديان، إلتقى ممثلو الأديان والطوائف في العراق، مجتمعين على مبادرة تقضي بضرورة اللجوء للحوار بين الأديان وإبعاد الدين عن السياسة.
يشار الى ان الامم المتحدة اعتمدت اليوم العالمي للأديان للمرة الاولى في عام 1950 لغرض اقامة مؤتمرات وحلقات مناقشة للمساعدة في تفهم وتقبل اتباع الاديان لبعضهم البعض حول العالم.

وأكد رئيس المركز الوطني للتقريب الديني الشيخ غيث الكاظمي ان المجتمعين أطلقوا مبادرة مدنية تهدف الى تحول ديمقراطي سليم بعيد عن أي تطرف سياسي.
في حين دعا رئيس الطائفة الكلدانية في العراق الكاردينال عمانؤيل دلي الثالث الى التضرّع للرب من اجل ان يعم السلام وان تتحقق الوحدة الوطنية.

وتقول رئيسة برنامج العدالة للجميع نهى درويش ان تطبيقات مبدأ العدالة الانتقالية في العراق ما زالت مشوهة لانها لم تستطع حتى اليوم خلق حالة من السلام بين العراقيين.
وبيّن جورج بوسطن نائب ممثل امين عام الامم المتحدة في العراق ان العدالة الانتقالية والحوار بين المؤمنين في الاديان بحاجة الى الكثير من الدعم من اجل ان تتحقق الاهداف المرجوة منها.

XS
SM
MD
LG