روابط للدخول

مشروع لإدارة النفايات المشعة في العراق


ملصق إحتجاج في حملة ضد الإستخدام النووي في روسيا

ملصق إحتجاج في حملة ضد الإستخدام النووي في روسيا

وقعت وزارة العلوم والتكنولوجيا اتفاقية تمويل ودعم تقني وقانوني مع مفوضية الاتحاد الاوروبي لتطبيق سياسة ادارة النفايات المشعة وانشاء قاعدة بنى تحتية لبرنامج الطاقة الذرية السلمي الذي من المؤمل ان ينطلق قريبا في العراق.

وقال وكيل وزارة العلوم والتكنولوجيا فؤاد الموسوي ان الوزارة تلقت دعما ماليا اوليا بقيمة مليوني يورو من الاتحاد الاوروبي سيستثمر في انشاء مطمر صحي نظامي للنفايات المشعة، فضلا عن توظيف جزء من تلك الاموال لرفع القدرات البشرية وتأمين المعدات والاجهزة اللازمة لتصفية المخلفات والمنشات النووية المدمرة ابان حرب عام 2003.

واشار الموسوي الى وجود اتفاق مبدئي مع الاتحاد الاوروبي لتجهيز معدات وادوات للمختبرات الاشعاعية وتجهيز العراق بمختبر اشعاعي متنقل بقيمة اربعة مليون يورو، بالتزامن مع قرب استئناف العمل ببرنامج العراق السلمي للطاقة الذرية، مبيناً ان مجلس الوزراء قرر اعادة تشكيل هيئة الطاقة الذرية وكتابة قانونها المعروض امام مجلس شورى الدولة والذي من المؤمل ان يقر هذا العام.

ونفى وكيل وزارة العلوم والتكنولوجيا ما تناقلتها وسائل الاعلام وبعض من المنظمات المدنية المهتمة بالبيئة عن تحول البلاد الى مكب للنفايات المشعة الواردة من الخارج، مؤكدا ان مشروع الطمر الصحي المرتقب سيخصص للتخلص من النفايات المشعة العراقية حصراً ويشيد بمواصفات هندسية تلائم طبيعة ومناخ العراق.

الى ذلك قال معاون مدير عام دائرة التوعية والاعلام في وزارة البيئة مصطفى مجيد ان لدى الوزارة قلق كبير من التعامل البسيط والمتواضع مع النفايات المشعة السائبة والمحجورة بطرائق بدائية تقليدية على ارض العراق، عاداً مبادرة استحداث مناطق نظامية لطمر النفايات المشعة خطوة باتجاه حماية النظام الاحيائي والطبيعة والانسان في المنطقة.

من جهته دعا معاون مدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة الدكتور محمد جبر الى تطبيق تجارب نووية مأمونة والاستعانة بالخبرات الاجنبية لتطوير الاداء واالتوسع في كشف المواد الاشعاعية المسرطنة والتخفيف من اثارها على البيئة والانسان.

XS
SM
MD
LG