روابط للدخول

مُهجّرون في السليمانية يطالبون بإعانات شتوية


مهجّرون يتسلّمون بطانيات من دائرة الهجرة والمهجرين في السليمانية

مهجّرون يتسلّمون بطانيات من دائرة الهجرة والمهجرين في السليمانية

اضاف انخفاض درجات الحرارة وارتفاع اسعار الوقود معاناة اخرى الى معاناة المهجرين العراقيين الموجودين في اقليم كردستان والذين توجّهوا الى دوائر الدولة المعنية بشؤونهم لعلهم يحصلون على معونة تعينهم على تحمّل هذه الظروف.

وتجمّع مهجرون امام دائرة الهجرة والمهجرين في السليمانية، وناشدوا الوزارة للاسراع في ارسال معونات عينية مثل المدافيء والبطانيات والنفط الابيض لتعينهم على برد الشتاء القارص هذا العام. وتساءل بعضهم عن اسباب كيل الحكومة بمكيالين في مسألة التعامل مع المهجرين العراقيين والسوريين، إذ حصل المهجرون السوريون على اعانات مالية كبيرة ودعم من المنظمات الدولية والمحلية، فيما يحرم المهجر العراقي من ابسط حقوقه.

وأبدى مدير دائرة الهجرة والمهجرين في السليمانية تعاطفه مع المهجرين في المحافظة، ودعا الحكومة الى السعي نحو تخفيف معاناتهم وتقديم المساعدات الضرورية لهم.
يذكر ان احصاءات دائرة الهجرة والمهجرين في السليمانية تشير الى وجود اكثر من تسعة الاف عائلة مهجرة من محافظات العراق المختلفة، وقد خصصت حكومة الاقليم جزءا من حصتها من النفط الابيض التي تستلمها من بغداد لتأمين احتياجات هذه العائلات في فصل الشتاء.

XS
SM
MD
LG