روابط للدخول

فرنسا: خاطفون بالصومال قتلوا الرهينة الفرنسي


ذكر وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان السبت أن "من المعتقد" أن ضابط المخابرات الفرنسي دنيس أليكس الذي كان محتجزاً كرهينة في الصومال منذ عام 2009 قُتل هو وجندي فرنسي خلال محاولة إنقاذ نفذتها قوات بلاده.
وصرح في مؤتمر صحفي بأن قوات خاصة داهمت المكان المحتجز به أليكس الليلة الماضية "وواجهت على الفور مقاومة شرسة"، مضيفاً أن من المعتقد أن الخاطفين قتلوا الرهينة. كما نُقل عنه القول إن اليكس وجندياً فرنسياً قتلا في العملية واحتجز جندي آخر كرهينة.
من جهتها ذكرت حركة الشباب الصومالية أن الرهينة لا يزال حياً ومحتجز في موقع بعيد عن القاعدة التي هاجمتها طائرات هليكوبتر الليلة الماضية، بحسب ما نقلت عنها رويترز.
وكانت وزارة الدفاع الفرنسية أعلنت في وقت سابق أن 17 مقاتلاً صومالياً قتلوا في الاشتباك الذي جاء في نفس اليوم الذي شُنت فيه غارات جوية على مقاتلين على صلة بالقاعدة في مالي بغرب إفريقيا.
XS
SM
MD
LG