روابط للدخول

الصيرفة الاسلامية ترسخ موقعها في السوق العراقية


ملات عراقية في سوق التصريف

ملات عراقية في سوق التصريف

قطعت الصيرفة الاسلامية خطوات مهمة على طريق ترسيخ وجودها في السوق العراقية، ولم تعد حكرا على القطاع المصرفي الخاص وانما تعدته الى المصارف الحكومية الكبيرة، ومنها مصرف الرشيد الذي افتتح مؤخرا فرعا للصيرفة الاسلامية يهدف الى تمويل مشاريع شراء الدور والسيارات من قبل المواطنين وفقا ضمانات معينة وبفترة سداد تمتد الى عشر سنوات.
اكد مستشار وزارة المالية هلال الطعان ان الوزارة مقبلة على توسيع عمل البنوك التي تتعامل بالصيرفة الاسلامية نظرا لنجاحها في استقطاب اعداد كبيرة من المواطنين الذين قد لا يرغبون بالتعامل مع المصارف التي تفرض فوائد على القروض.
ومن جملة الفوائد التي اشار الطعان الى انها ستتمخض عن التعامل بالصيرفة الاسلامية هي انخفاض نسبة التضخم وحل ازمة السكن.
الى ذلك اشاد عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار بخطوة فتح فرع في مصرف الرشيد يتعامل وفق الشريعه الاسلامية نظرا للفائدة التي ستعود على المصارف والمواطنين على حد سواء بالاضافة الى اتساع قابلية المواطن على الاستثمار .
مواطنون اعربوا عن ترحبيهم بفتح فروع للمصارف التي تتعامل وفق الشريعة الاسلامية في تمويل القروض للمواطنين وتحديدا فيما يخص شراء البيوت نظرا لوجود ازمة سكن واضحة في العراق وبذلك تقول المواطنة الاء حسن ان ارتفاع اسعار العقارات في الاونة الاخيرة شكل عائقا امام امتلاك عائلتها لبيت يسكنون فيه ما دفعها للجوء الى الايجار. الجدير بالذكر ان العراق شهد دخول المصارف الاسلامية منذ عام 1992.

XS
SM
MD
LG