روابط للدخول

كشف مسح لمدى انتشار الأسلحة الصغيرة اصدره معهد الدراسات الدولية والتنموية في العاصمة السويسرية جنيف، ان العراق احتل المركز الثالث بين الدول الاكثر انتشارا للأسلحة الخفيفة بين الافراد، لافتاً الى ان اكثر من نصف سكانه يمتلكون اسلحة شخصية.

ويقول رئيس المركز الجمهوري للدراسات الامنية معتز محي ان ترسيخ ثقافة حب السلاح في العراق منذ سبعينيات القرن الماضي وما مر على العراقيين من حروب جعل من السهل امتلاكه، خصوصا وان الموروث الاجتماعي يحرض على امتلاك السلاح .

ويدعو عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب حسن جهاد الحكومة العراقية ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الاعلام الى اخذ دورها في توعية المواطنين بمضار حمل السلاح وعسكرة المجتمع. وبيّن ان مجلس النواب بصدد اقرار قانون حمل الاسلحة قريبا بعد ان تمت قراءته وهو في المراحل الاخيرة من عملية التشريع.

ويؤكد الناطق باسم وزارة الداخلية العقيد سعد معن ان الوزارة اتخذت اجراءات عدة من اجل سحب السلاح من المواطنين وحصره بيد الدولة فقط الا ان ما مر على العراق من حروب وسياسات النظام السابق جعل من الصعوبة سحب الاسلحة من المواطنين خصوصا خلال هذه الفترة القصيرة.

جدير بالذكر ان احصاءات عديدة، رسمية وغير رسمية، تشير الى ان عدد قطع السلاح المنتشرة بين المواطنين العراقيين تتراوح بين ستة الى عشرة ملايين قطعة سلاح بين خفيف ومتوسط .

XS
SM
MD
LG