روابط للدخول

دعوة وزارة الموارد الطبيعية في كردستان الى مزيد من الشفافية


احدى جلسات مؤتمر مشروع تقوية المعلومات بخصوص الثروات الطبيعية

احدى جلسات مؤتمر مشروع تقوية المعلومات بخصوص الثروات الطبيعية

اختتم في اربيل مؤتمر "مشروع تنمية وتقوية المعلومات بخصوص الثروات الطبيعية في الاقليم" الذي اقامته منظمة المسلة في اقليم كردستان العراق.

وقال مدير المنظمة عبدالله خالد ان المؤتمر دعا الى ابداء شفافية اكثر من قبل وزارة الثروات الطبيعية في الاقليم حول كيفية ادارة هذا القطاع.

وافاد عبدالله خالد ان المؤتمر عقد بالتعاون مع منظمة النجدة الشعبية النرويجية، وبمشاركة مجموعة من الباحثين والمختصين في مجال الثروات الطبيعية، واعضاء من برلمان اقليم كردستان، وعدد من الصحفين والاعلاميين والناشطين في مجتمعات مدنية، مشيرا الى ان احدى توصيات المؤتمر دعت حكومة الاقليم ووزارة الثروات الطبيعية الى اطلاق موقع على شبكة الانترنت، واختيار متحدث رسمي باسم الوزارة ليكون بمقدور الصحفيين الوصول الى المعلومات الخاصة بهذا القطاع لايصال هذه المعلومات الى المواطنين.

واشار عبدالله خالد الى ان المؤتمر ناقش مجموعة تشريعات وقوانين وقضايا متعلقة بهذا القطاع، فضلا عن مناقشة المسودات الخاصة بقانون النفط والغاز وقضية الشفافية وتوزيع واردات النفط ووجهة نظر منظمات المجتمع المدني.

واشار عدنان عثمان عضو برلمان كردستان من حركة التغيير المعارضة الى ضرورة ان تكون لوزارة الثروات الطبيعية في الاقليم تقارير دورية عن عملها وابداء شفافية اكثر من خلال اقامة علاقة جيدة مع الصحفيين وبرلمان اقليم كردستان.

واكد خبراء ومختصون نفطيون اهمية عقد مثل هذه المؤتمرات من أجل تقييم عمل المؤسسات الحكومية لادارة قطاع الثروات الطبيعية في البلاد، وبهذا الصدد دعا الخبير النفطي بيوار خنسي في حديث لاذاعة العراق الحر الى عقد المزيد من المؤتمرات حول تقييم ادارة الثرات الطبيعية لانها تعطي صورة واضحة عن حقيقة تعامل مؤسسات الاقليم او الحكومة الاتحادية مع الثروات الطبيعية.

XS
SM
MD
LG