روابط للدخول

مستثمرون: الروتين يطرد الاستثمار من البصرة


خلف البدران رئيس هيئة الاستثمار في البصرة

خلف البدران رئيس هيئة الاستثمار في البصرة

بالرغم من تأكيدات المسؤولين المستمرة بان البصرة اصبحت محافظة جاذبة للاستثمار إلاّ ان مستثمرين عراقيين وعرب ما زالوا يؤشرون خللا واضحاً في التسهيلات التي تمنح للمستثمر الراغب بالعمل في المحافظة.

وقال الدكتور عصام نوري المدير المفوض لاحدى الشركات المتخصصة في تقييم الاثر البيئي في انشاء المدن الصناعية، ان الصعوبات التي تضعها الحكومة امام المستثمرين من اجراءات روتينية طويلة هي قوة طاردة للاستثمار وليست جاذبة له. واكد على ضرورة وضع قوانين فورية لتشجيع الاستثمار.
فيما قال مدير شؤون التطوير لشركة الخليجية للطاقة العمانية عبد الله الاسماعيلي ان عملية الاستثمار تشوبها بعض العراقيل والروتين والتي تحد من طموحات المستثمر الاجنبي، خاصة في مجال ادخال المواد التي يستخدمها في انشاء المكاتب والمباشرة في عمله فهي تأخذ فترة زمنية طويلة لا تعطي للمستثمر الفرصة للعودة للاستثمار في البصرة. ويقول تيمور البيلي وهو ممثل شركة امريكية للبناء والانشاءات ان النظام المعمول به في العراق يتطلب اجراءات كثيرة واغلبها معقدة.

الى ذلك وصف نائب رئيس لجنة الاقاليم في مجلس النواب منصور التميمي في حديث لاذاعة العراق الحر وصف مشكلة الاستثمار في البصرة بانها معقدة جداً، مشيرا الى ان معاملة المستثمرين معاملة سيئة جدا ما يؤدي الى هروبهم من المحافظة واصبحت البصرة مدينة طاردة وليست جاذبة للاستثمار كاشفاً عدم جدوى النافذة الواحدة في الاستثمار وبيع اراضي الاستثمار من شخص الى آخر.

من جهته اعلن رئيس هيئة الاستثمار في البصرة خلف البدران ان الباب مفتوح لكل المستثمرين الذين يرغبون بالاستثمار في محافظة البصرة وبدون مقابل على حد قوله.

XS
SM
MD
LG