روابط للدخول

حادثة أعتداء ضابط على فتاة قاصر يقسم مجلس الموصل


موصليون يتظاهرون احتجاجا على اغتصاب ضابط لفتاة قاصر

موصليون يتظاهرون احتجاجا على اغتصاب ضابط لفتاة قاصر

قسمت حادثة أعتداء ضابط في الجيش العراقي على فتاة قاصر في قضاء الحمدانية شرق مدينة الموصل قبل ايام، أعضاء مجلس محافظة نينوى الى فريقين: الاول مقاطع لجلساته حتى ينال هذا الضابط عقابه العادل، والفريق الثاني ومن ضمنه عضو المجلس مصطفى سنجاري يؤكد أن القانون هو الفيصل بالقضية ولايستحق الامر تعطيل جلسات المجلس.

الا ان العضو الاخر في المجلس عبدالرحيم الشمري يؤكد مقاطعة الجلسات استنكارا لهذه الجريمة البشعة التي طالت فتاة عراقية من قبل ضابط في الجيش العراقي كان يفترض به ان يحمي الوطن والعرض لا ان ينتهكه حسب تعبيره، مشيرا الى استمراره المقاطعة حتى تتخذ الاجراءات الرسمية والقانونية بحق هذا الضابط ومحاسبته بشدة على فعلته النكراء.

ودعا عضو مجلس نينوى ثامر الشمري بضرورة أتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة من قبل الجهات الحكومية المعنية بشآن قضية الاعتداء منعا لتكرراها، خاصة وان الجريمة وثقت بتقرير الطب الشرعي ولا نقبل اي مساومات بشأنها.

أما أهالي مدينة الموصل فقد خرجوا بتظاهرات سلمية حاشدة أستنكرت الجريمة هذه، مطالبين الحكومة ااتحادية والقضاء العراقي بأنزال القصاص العادل بالجاني .

XS
SM
MD
LG