روابط للدخول

"الصباح" البغدادية: إنتقال الطابع العشائري إلى السياسة أنتج أنظمة ‏أُسرية


عاد المشهد الامني الى صدارة عناوين الصحف البغدادية مع سلسلة التفجيرات التي استهدفت يوم الاثنين عدداً من المدن العراقية. ونقلت صحيفة "الناس" عن مصدر برلماني تأكيده ان تلك التفجيرات التي طالت كركوك وطوزخورماتو كانت تستهدف الاخوّة الشيعية الكردية. لافتاً الى ان تنظيم "القاعدة" في محافظة صلاح الدين يعمل ومنذ احتدام الصراع بين بغداد واربيل على تعميق الفتنة بين الأكراد والعرب. وافادت الصحيفة بأن أحد أقطاب "القائمة العراقية" كان أكد على هامش تلك التداعيات ان "العراقية" إذا لم تستطع سحب الثقة عن نوري المالكي، فإنها على الأقل نجحت في إيجاد شرخ حقيقي بين التحالف الوطني والتحالف الكردي، ودون ان تذكر الصحيفة اسم مصدر الخبر.

وفي سياق ما تناقلته وسائل الاعلام بشأن قرب انضمام هيئة علماء المسلمين وكتائب ثورة العشرين إلى مشروع المصالحة الوطنية، تكشف صحيفة "العالم" عن تهديد النائب في التحالف الوطني جواد البزوني بسحب الثقة عن حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، في حال تصالحها مع رئيس هيئة علماء المسلمين حارث الضاري. وتضيف الصحيفة بأن البزوني يرى أن حكومة المالكي تتجه للضاري بحكم مصالح حزبية ضيقة لتعتمد عليه في ازمتها الراهنة. وهو ما لم يكن مختلفاً عن رأي "القائمة العراقية"، التي اشارت (وبحسب الصحيفة) الى أن الشارع لن ينخدع بمثل هذه التحركات، وان مسعى المالكي هذا يندرج في اطار محاولاته لاستمالة بعض المكونات لاستغلالها في الانتخابات. وتوقعت "العراقية" في الوقت نفسه أن يفقد الضاري شارعه وجماهيره، اذا ما دخل في مشروع المالكي.

وفي جريدة "الصباح" ينتقد الكاتب كريم شغيدل المد العشائري وتغلغله في مفاصل الدولة، مبيناً ان اثنين لا يختلفان على أن المجتمع ‏العراقي لا يزال ذا تركيبة ‏عشائرية، إلا أن انتقال الطابع العشائري إلى ‏أروقة السياسة قد أنتج أنظمة ‏أسرية تعيد العراق إلى ما قبل التاريخ، ‏وليس إلى ما قبل الدولة فقط. ويشّخص شغيدل في مقاله ظاهرة وهي وصول الأمر ببعض ‏السياسيين الى أن يحتموا بعشائرهم ‏بدل القانون، ويمارسوا الضغط ‏العشائري لإعفائهم من المساءلة ‏القانونية، بل إن بعض ‏المسؤولين الإداريين أو الأمنيين (بحسب الكاتب) ‏يفشلون في تطبيق القرارات ‏والإجراءات بسبب ما يمارسه ‏البعض من ضغوط عشائرية.‏

XS
SM
MD
LG