روابط للدخول

الرئيس الأميركي يحث شعبه على التكاتف في الظروف العصيبة بعيدا عن السياسة


حث الرئيس الأميركي باراك أوباما شعبه على التكاتف والتآزر وترك السياسة جانبا في مثل هذه الظروف العصيبة التي تمر بها بلاده هذه الأيام جراء حادث إطلاق النار الذي وقع في مدرسة ابتدائية بولاية كونيتيكت وأسفرت عن مقتل وجرح العشرات أغلبهم من الأطفال.
وكرر أوباما في خطابه الإذاعي الأسبوعي اليوم ما قاله بالأمس بعد ساعات قليلة من وقوع الحادثة، من ضرورة تكاتف الشعب بعيدا عن السياسة في مثل هذه الظروف العصيبة والتي تمثلت في الاعتداءات المسلحة التي وقعت في المدرسة الابتدائية في نيوتاون، ومركز التسوق بولاية أوريغون، والمعبد بولاية ويسكونسن، والسينما في أورورا بكولورادو وفي شارع بشيكاغو وفيلادلفيا.
ودعا أوباما أبناء شعبه الى العمل سوية وبجدية لوقف مثل هذه الأعمال.
XS
SM
MD
LG