روابط للدخول

السليمانية: باقات شعرية معطرة بأنفاس النساء


السليمانية: المهرجان الاول لشعر النساء

السليمانية: المهرجان الاول لشعر النساء

تحت شعار (الباقات الشعرية تُعطّر بأنفاس النساء) اقامت مديرية الثقافة في محافظة السليمانية المهرجان الاول لشعر النساء، بمشاركة نخبة من الشاعرات الكرديات، وعدد من الادباء والمثقفين من داخل الاقليم وخارجه.

وقال مدير الفعاليات الادبية في مديرية ثقافة السليمانية ايوب رستم في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان 17 شاعرة شاركت في هذا المهرجان، الذي اقيمت على هامشه جلسات حوارية ونقدية، شارك فيها اساتذة جامعيون، وتم خلالها مناقشة واقع الشعر الحالي وسبل تطويره.

واكد الشاعر ازاد امين ان الاقليم يزخر بالعديد من الشاعرات والاديبات، اللواتي لم يمنحن الفرصة اللازمة في المهرجانات التي تقام في الاقليم، لذا فمن الضروري تخصيص ملتقى شعري او مهرجان سنوي خاص بالنساء.

ملصق المهرجان الاول لشعر النساء في السليمانية

ملصق المهرجان الاول لشعر النساء في السليمانية

وقالت الشاعرة بهرة علي ان للمرأة الكردية دورا مهما ليس في مجال الشعر فحسب، بل انها اثبتت ايضا تفوقها في مجالات حياتية اخرى، مشيرة الى ان هذا المهرجان فرصة للكثير من الشاعرات لابراز ابداعاتهن الشعرية والادبية بشكل أوسع.

اما الشاعرة دلشه يوسف فقد قالت في حديثها لاذاعة العراق الحر ان المرآة الكردية تجيد الشعر، وتبدع فيه اكثر مما في مجالات ادبية اخرى: مثل الرواية والقصة.

واشارت الى ان الشعر عند النساء الكرديات تأخر كثيرأ خلال العقود الماضية نظرا لعدم اقامة منتديات ومهرجانات خاصة بابداعهن.

يشار الى ان المهرجان الذي شاركت فيه شاعرات من كردستان العراق وايران وسوريا وتركيا استمر ليومين واقيمت على هامشه فعاليات موسيقية وغنائية.

XS
SM
MD
LG