روابط للدخول

"القبس" الكويتية: الكويت والعراق طويتا صفحة ميناء مبارك


تتابع الصحف الكويتية تصريحات المسؤولين الكوتيين تجاه العراق والتي تُظهر في الآونة الاخيرة مؤشراً ايجابياً للعلاقة بين البلدين، وفي هذا الإطار نشرت صحيفة "القبس" تأكيد وكيل وزارة الخارجية خالد الجارالله بأن الكويت والعراق طويتا صفحة ميناء مبارك، ودخلتا في مرحلة تفاهم رائع مع الأشقاء في العراق حول هذا الموضوع، وتوضح الصحيفة ان كلام وكيل الوزير جاء رداً على تصريح وزير النقل العراقي هادي العامري الذي أشار فيه الى ان العراق يرى أن للكويت كامل السيادة والحق في إنشاء ميناء مبارك إلا أنه أعرب عن الأمل في تحريك موقع الميناء قليلا بما لا يضر بحركة الموانئ العراقية.

واشارت صحيفة "الوطن" الكويتية الى تراجع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي عن فرضيات حصاد نتاج الأزمات المتلاحقة منذ أزمة سحب الثقة عن حكومته مروراً بالموقف من المناطق المتنازع عليها بين بغداد واربيل، ويضاف اليها تصريحات المالكي النارية في مؤتمره الصحافي بعد أزمة الكشف عن الفساد في الصفة الروسية، التي توعد بها الجميع بإجراءات غير مسبوقة. وتكمل الصحيفة أن المالكي يعود من جديد في تصريحات جزئية لتهدئة الخواطر أولاً. فبدأ بلقاء مع صحيفة تركية لإرسال برقيات قصيرة الى رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، بفتح آفاق جديدة من العلاقات بين البلدين بعد أزمة عدم تسليم انقرة لنائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي المحكوم بالإعدام، ورفض زيارة وزير الطاقة التركي لاربيل.

في حين اظهرت صحيفة "الحياة" السعودية ان الصراع على المياة بدأ يتحوّل الى أزمة داخلية بعد ان كانت اقليمية. إذ ان محافظات جنوب العراق حذرت من استمرار محافظات أخرى بتجاوز حصصها المائية المخصصة من نهري دجلة والفرات لري أراضيها الزراعية. وتفيد الصحيفة بأن مجلس محافظة ميسان قد اشار إلى كارثة بيئية محتملة في المحافظة نتيجة ‏شح مياه نهر دجلة بسبب تجاوز محافظتي واسط وذي ‏قار حصصهما المائية، في وقت طالب النائب في "ائتلاف دولة القانون" عن محافظة البصرة صالح الأسدي وزارة الموارد المائية بزيادة حصة البصرة من مياه نهري دجلة والفرات، ووقف تجاوز محافظة ميسان على حصة البصرة.

XS
SM
MD
LG