روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: إنقسام بشأن موعد انتخابات برلمان كردستان


تقول صحيفة "هاولاتي" ان البرلمان الكردستاني منقسم بشأن موعد الانتخابات البرلمانية في الاقليم، واضافت الصحيفة ان رئيس البرلمان ارسلان بايز والكتلة الكردستانية حددوا (7 ايلول) المقبل موعداً لانتهاء المدة القانونية للبرلمان الحالي، وموعدا لاجراء الانتخابات البرلمانية الجديدة في الاقليم ، فيما ترى كتلة التغيير المعارضة ان (25 تموز) هو الموعد الذي يجب ان تجري فيه الانتخابات .من جهته اكد بلال سليمان النائب عن الجماعة الاسلامية المعارضة ان الانتخابات القادمة يجب ان تجري في (20 آب) المقبل لان هذا التأريخ يمثل موعد اول اجتماع للدورة البرلمانية الحالية.

وتشير صحيفة "جاودير" الى ان مراقبين سياسيين يرون ان على الكرد توسيع برامج الاقليم وقراراته الاقتصادية مع الحكومة العراقية والضغط عليها من اجل صرف تعويضات متضرري الانفال والقصف الكيمياوي باعتبار هذه الجرائم ارتكبت من قبل الحكومة العراقية كدولة. ونقلت الصحيفة عن وزير الشهداء و المؤنفلين في حكومة الاقليم ئارام احمد تأكيده ان الوزارة اعدت مشروع قانون بهذا الصدد وانها تنوي اصطحاب الكثير من المتضررين الى بغداد، واضافت الصحيفة ان معلومات غير رسمية تشير الى ان مبالغ التعويضات تقدر بمئات المليارات من الدولار.

وفي خبر آخر ذكرت الصحيفة ان انتاج العسل للعام الحالي تراجع كثيراً في اقليم كردستان، ونقلت الصحيفة عن رئيس شبكة مربي النحل في الاقليم عارف شيرواني قوله ان انتاج العسل تراجع بنسبة 85% مقارنة بالعام الماضي، حيث لم ينتج اكثر من طن واحد من العسل النموذجي هذا العام مقارنة 20 طن منتجة في العام الماضي. واضاف شيرواني ان حكومة الاقليم لم تدعم مربي النحل هذا العام وبالاخص في مجال توفير الادوية .

صحيفة "روداو" كتبت ان الكرد يطالبون بحل قيادة عمليات دجلة كشرط لانسحاب قوات البيشمركة من مواقعها الحالية. ونقلت الصحيفة عن رئيس ديوان رئاسة الاقليم فؤاد حسين قوله ان ما تردد عن قبول رئيس الاقليم انسحاب قوات البيشمركة بعد اللقاء الثاني بينه وبين رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي لا صحة له، وان النجيفي قدم مقترحات الى رئيس الاقليم ليجرى مناقشتها لاحقاً.

وكتبت الصحيفة ايضاً ان رئيس الوزراء نوري المالكي طلب عقد اجتماع مع اطراف المعارضة الكردستانية الثلاث. واضافت الصحيفة ان الاطراف الكردستانية رفضت دعوة رئيس الوزراء. واشارت الصحيفة الى ان حركة التغيير ربطت قبول الدعوة بحل قيادة عمليات دجلة فيما رفضت الجماعة الاسلامية الدعوة وطلبت من التحالف الكردستاني ألا يجتمع بالمالكي، فيما اشار الاتحاد الاسلامي الى انه ليس من الضروري ان يخدع رئيس الوزراء نفسه بمثل هذه الدعوات.

XS
SM
MD
LG