روابط للدخول

تراجع السياحة الدينية في النجف


في احد اسواق النجف

في احد اسواق النجف

دعا اصحاب الفنادق السياحية واصحاب رؤوس الاموال في النجف، الحكومة العراقية الى الانفتاح على العالم العربي والاسلامي في مجال السياحة الدينية، بعد التراجع الذي شهده قطاع السياحة في المدن المقدسة، نتيجة انخفاض عدد الزوار الايرانيين الوافدين الى البلاد.

وقال رئيس رابطة الفنادق والمطاعم السياحية في النجف صائب ابو غنيم في تصريح لاذاعة العراق الحر ان قطاع السياحة في النجف تراجع كثيرا نتيجة انخفاض عدد الزوار الايرانيين، داعيا وزارة السياحة الى الانفتاح على العالم الاسلامي من خلال تسهيل دخول الزوار العرب والاجانب الى البلاد.
الى ذلك وصف اصحاب الشركات الذين استثمروا اموالهم في السياحة الدينية ما يحصل لقطاع السياحة الدينية في العراق بالكارثة، والخسارة الفادحة، بالنسبة لهم، لانهم وظفوا اموالهم في شركات وفنادق ومطاعم.

واشار المدير المفوض لشركة الرافدين فاضل الصائغ ان سبب هذا التراجع يعود الى التركيز على السياحة الدينية فقط، مشيرا الى ضرورة ان تتعدد وسائل القطاع السياحي في العراق.

حكومة النجف المحلية من جانبها حملت الحكومة العراقية وحدها مسؤولية تردي الواقع السياحي الديني، كما اشار عضو مجلس محافظة النجف طلال بلال الذي قال ان ابرام رئاسة الوزراء عقودا مع شركات ايرانية جعلها تهيمن على قطاع السياحة الدينية في العراق.

يذكر ان عدد الزوار الايرانيين الوافدين الى النجف انخفض الى خمسمائة زائر بعد ان كانت المدينة تستقبل يوميا ما لا يقل عن خمسة الاف زائر، حسب مختصين نتيجة العقوبات الدولية التي فرضت على ايران بسبب برنامجها النووي.

XS
SM
MD
LG