روابط للدخول

مصر: ائتلاف المعارضة يهدد بالزحف على القصر الجمهوري لإسقاط الإعلان الدستوري


القاهرة:ميدان التحرير السبت 1 كانون الاول

القاهرة:ميدان التحرير السبت 1 كانون الاول

امتنع سائقو الحافلات في عدد من المحافظات عن نقل أنصار جماعة الأخوان المسلمين إلى القاهرة للمشاركة في "مليونية الشريعة والشرعية"، أمام جامعة القاهرة يوم السبت(1كانون).

وتردد ان حزب الحرية والعدالة وزع مبالغ نقدية على الراغبين في الاشتارك في "المليونية" للسفر بالقطارات. وذكرت وسائل إعلام مصرية ان الحزب قدم 80 جنيها لكل مشارك من الوجه القبلي، و60 جنيها للمشارك من الوجه البحري، ومثله بدل وجبة للجميع، و50 جنيها ثمن كارت شحن للهواتف المحمولة.

واتهمت جماعة الأخوان من وصفتهم بالفلول بأنهم وراء منع السائقين من نقل الراغبين الاشتراك في "المليونية"، لكن سعيد الجوجري نقيب سائقي النقل البري بمحافظة الشرقية، وهي من أكبر محافظات الوجه البحري، ومسقط رأس الرئيس المصري، قال في اتصال اجرته معه اذاعة العراق الحر "إن السائقين امتنعوا بسبب ارتباطهم بخطوط سير محددة، وخوفا من تحطيم سياراتهم إذا ما اندلعت اشتباكات".

مظاهرة مؤيدة للرئيس المصري السبت 1 كانون الاول

مظاهرة مؤيدة للرئيس المصري السبت 1 كانون الاول

ورصدت اذاعة العراق الحر بالصور ضعف الإقبال من المناطق الشعبية في القاهرة والجيزة على "مليونية" جماعة الأخوان، التي اعتمدت بشكل أساسي على حشد المواطنين من الريف ومحافظات الجنوب، وتدنت مشاركة محافظة بورسعيد، التي صارت تقود التحرك ضد جماعة الأخوان. وقال محمد الأطقش عضو تنسيقية القوى الوطنية في بورسعيد في حوار اجرته معه اذاعة العراق الحر "إن بورسعيد لم تشهد أية فعاليات لقوى الإسلام السياسي على الإطلاق".

وكشف عن ان السلفيين اعتذروا في بيان رسمي عن المشاركة في الاشتباكات الدامية التي شهدتها المدينة، وهو ما أوقعهم في حالة ثأرية مع المواطنين بعد تجاوز الإصابات 270 مصابا، وأضاف الأطقش إن "السلفيين عرضوا تعويض المواطنين، وعلاج المصابين على نفقتهم"، وتوقع الأطقش أن "تخرج بورسعيد من الصراع الدائر في المحافظات بين المؤيدين لمرسي، والمناوئين له بعد حسم الأمر لصالح القوى المدنية التي باتت تسيطر على الحركة السياسية في المدينة".

يذكر أن بورسعيد المدينة الساحلية منحت أصواتها في انتخابات الرئاسة لحمدين صباحي خلال الجولة الأولى، ولأحمد شفيق خلال الجولة الثانية، ولم تتمكن جماعة الأخوان من تحقيق أي تقدم فيها على صعيد الحياة السياسية، ويسيطر على الأوضاع هناك التيار الشعبي الذي يضم أحزابا مدنية ذات توجهات عروبية وقومية.

وفي "مليونية" الأخوان والسلفيين هاجم إمام صلاة الظهر من وصفهم بأعداء ولى الأمر، ودعا بأن "يشل الله أركانهم".

مشهد من مليونية حلم الشهيد في القاهرة السبت 1 كانون الاول

مشهد من مليونية حلم الشهيد في القاهرة السبت 1 كانون الاول

وتوالت ردود الفعل السياسية، وقرر مجلس نقابة الصحفيين رفع دعوى قضائية مستعجلة ضد رئيس الجمعية التأسيسية للدستور المستشار الغرياني لسماحه بمشاركة نقيب الصحفيين في التصويت على الدستور، وهو إجراء باطل بسبب ابلاغ الغرياني في خطاب رسمي انسحاب النقابة من الجمعية، وفق قرار مجلس النقابة، المؤيد من الجمعية العمومية الاستثنائية لنقابة الصحفيين.

وقال السياسي المعارض محمد البرادعي "إن الدستور الجديد سيذهب إلى مزبلة التاريخ"، واصفا ما جرى في تأسيسية الدستور بأنه "مسرحية".

وقال إنه سأل الرئيس المصري لدى لقائه به: هل أنت رئيس لمصر أم للأخوان؟ وأضاف إن "الرئيس حاول أن يسرق الثورة" و"ان الدستور والاستفتاء الذى يجرى عليه الى زوال".
وشهدت القاهرة والجيزة السبت مشهدين هما: اعتصام في ميدان التحرير وسط القاهرة يشارك فيه قادة المعارضة وفي مقدمتهم البرادعي، وحمدين صباحي، وفي الجيزة "مليونية" لجماعة الأخوان وقوى الإسلام السياسي، حشدت في معظمها من المحافظات، واختفى إقبال الحضر على المشاركة.

متظاهرون مؤيدون للرئيس مرسي في محيط جامعة القاهرة السبت 1 كانون الاول

متظاهرون مؤيدون للرئيس مرسي في محيط جامعة القاهرة السبت 1 كانون الاول

ورصدت اذاعة العراق الحر مشاركات محدودة من الأحياء الشعبية في القاهرة، بينما حشدت المحافظات لتقترب "مليونية" تأييد الرئيس مرسي من مليونية التحرير يومي الثلاثاء والجمعة.
وذكرت انباء عن وقوع اشتباكات محدودة في مدينة الإسكندرية على الرغم من حالة الاستقطاب الواسعة. وحذر سياسيون ومراقبون من حرب أهلية خاصة في الأقاليم، في حال لم تتسم كل القوى السياسية المصرية بالحكمة في المرحلة المقبلة.

وهدد ائتلاف المعارضة بالزحف على القصر الجمهوري خلال الأيام المقبلة لإسقاط الإعلان الدستوري، فيما تواصل المحاكم والنيابات الإضراب، ويعتصم القضاة في ناديهم.

ويخشى مراقبون من التصعيد باتجاه القصر الرئاسي نظرا لأن جماعة الأخوان قد تتخذ موقفا لحماية القصر، وهو ما قد يؤدي إلى ما لايحمد عقباه.
XS
SM
MD
LG