روابط للدخول

الصحة:العراق من البلدان ذات التوطن الواطئ للأيدز


شعار حملة مكافحة الايدز

شعار حملة مكافحة الايدز

بالتزمن مع الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة مرض نقص المناعة المكتسب "الايدز"، في الاول من كانون الاول، اعلنت منظمة الصحة العالمية ان الشرق الاوسط يمثل المستوى الادنى من بين دول العالم في مكافحة ومعالجة هذا المرض.

لكن معاون مدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة العراقية محمد جبر، أكد ان العراق تقدم على بلدان كثيرة من العالم بوسائل الكشف عن حاملي المرض ومعالجتهم، مشيرا الى ان العراق من البلدان ذات التوطن الواطئ للأيدز.

وكان 238 عراقيا قد اصيبوا بمرض الايدز عام 1986 نتيجة نقل دم ملوث بهذا الفيروس تم شراؤه من شركة ماريو الفرنسية. وبهذا الصدد شرع مجلس النواب العراقي قانونا ينص على تعويض مرضى هذه الحادثه او ورثتهم وتخصيص رواتب شهرية لهم بمبلغ 500 الف دينار، هذا ما اكدته رئيسة لجنة الصحة والبيئة النيابية لقاء ال ياسين.

ولم ينته الامر الى هذا الحد فقد رفعت الحكومة العراقية دعوى باسم هؤلاء المرضى ضد الشركة الفرنسية التي صدرت الدم الملوث الى العراق، ولكن حتى اليوم لم تحسم هذه القضية قضائيا.
وكانت وزارة الصحة قد فرضت اجراءات وقائية لمواجهة مرض الايدز من خلال الزام المقبلين على الزواج باجراء فحص لهذا المرض، وهو اجراء لاقى ترحيبا من المواطنين العراقيين.

وقال جعفر عبد إن من واجب الحكومة توعية الناس بشكل اكبر حول مرض الايدز وكيفية الوقاية منه.
يذكر ان منظمة الصحة العالمية كانت قد اطلقت بين عامي 2011 و2015، حملة تحت شعار (نريد أن نقضي على الإيدز قضاءً مبرماً فلا يتسبب في عدوى جديدة ولا تمييز ولا وفيات) ويبلغ عدد المتعايشين مع فيروس الايدز حول العالم 34.2 مليون شخص.

XS
SM
MD
LG