روابط للدخول

اجتماع بغداد ينزع فتيل أزمة الجيش والبيشمركة


قوات مشتركة من الجيش والبيشمركة في كركوك

قوات مشتركة من الجيش والبيشمركة في كركوك

تمخّض اجتماع قادة من الجيش العراقي ومن قوات البيشمركه الكردية الى اتفاق يقضي بسحب تحشدات قوات الطرفين واعادتهما الى مناطقها السابقة، كما تم الاتفاق على تواصل اللقاءات وتفعيل اللجان الامنية العليا للتنسيق بين الجيش وقوات حرس الاقليم.

وقال بيان أعلنه مكتب القائد العام للقوات المسلحة العراقية ان الاجتماع الذي عقد عصر (الاثنين) في بغداد كان برئاسة مستشار الامن القومي فالح الفياض، وبحضور كل من الجنرال الأميركي روبرت كاسلن رئيس مكتب التنسيق الامني العراقي الاميركي في السفارة الاميركية في بغداد، كما حضره الفريق اول الركن فاروق الاعرجي بصفته مدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة.

وقال عضو لجنة الامن والدفاع عن التحالف الكردستاني في مجلس النواب حسن جهاد ان الازمة باتت اليوم في طريقها الى الزوال، الا ان الامر متوقف على ضرورة استمرار الاجتماعات بين الطرفين، مؤكداً ان الثلاثاء سيشهد ايضا جولة اخرى من الاجتماعات، لافتا الى ان اجواء اجتماع الاثنين كانت ايجابية، على حد تعبيره.

من جهته بيّن رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية واثق الهاشمي ان المواطن العراقي بات اليوم ينتظر بفارغ الصبر أي مؤشرات للتهدئة، لافتاً الى ان الجميع بانتظار ان يتحول هذا الاتفاق الى واقع.

وكان وفد امني كردي برئاسة أمين عام وزارة البيشمركة جبار ياور وصل الى بغداد قادماً من اربيل، وبدأ على الفور اجتماعاً مع القادة الامنيين لبحث التطورات الامنية في المناطق المختلطة وإدارة الملف الأمني في كركوك وباقي المناطق المتنازع عليها، بعد ان شهدت الساحة السياسية والعسكرية توترات كبيرة مؤخراً كادت تطيح بالعلاقة بين وبغداد واربيل خصوصا بعد اعتراضات إقليم كردستان المستمرة على تشكيل قيادة عمليات دجلة وتحركاتها في محافظة كركوك.

XS
SM
MD
LG