روابط للدخول

الاحزاب الكردية تقرر خوض انتخابات مجالس المحافظات بقائمة مشتركة


اجمعت الاحزاب السياسية الكردية على خوض انتخابات مجالس محافظات المقبلة بقائمة واحدة.

واشارت الاحزاب الى ان هذا الموقف جاء بعد ان خسر الكرد في الانتخابات الماضية اصواتا كثيرة نتيجة ضياع هذه الاصوات بين الاحزاب الكردية الصغيرة في المناطق المتنازع عليها.

واشار منسق غرفة الانتخابات في حركة التغيير الكوردستانية آرام شيخ محمد في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان الحركة كانت اول من تبنى موضوع توحيد الاحزاب الكردستانية في قائمة انتخابية واحدة بغية الحفاظ على الاصوات الكردية في هذه المناطق من الضياع.

واكد القيادي في الاتحاد الوطني الكوردستاني فريد اسسرد "ان الظروف السياسية الحالية للمناطق المتنازع عليها توجب على الكرد توحيد الصفوف واثبات الوجود في هذه المناطق وهذا يتحقق من خلال الحصول على اكبر عدد من المقاعد في انتخابات مجالس المحافظات المقبلة".

واشار القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هلو كوردة الى ان: اختلاف الاحزاب السياسية الكردية في الاقليم ووجود معارضة سياسية لايعني الاختلاف على المباديء والاهداف القومية للشعب الكردي، موضحا ان الموقف الموحد من مسألة الدخول في الانتخابات المقبلة بقائمة واحدة يؤكد هذا الاجتماع في مثل هذه المسائل.

واضاف كوردة: ان الاحزاب الكردية الحاكمة في الاقليم والمعارضة ايضا لايمكنها التخلي في مثل هذه الظروف عن الاجماع القومي وخاصة في المناطق المتنازع عليها، وتعزيز الموقف الكردي في هذه المناطق يتم برأينا عن طرق الدخول في انتخابات مجالس المحافظات بقائمة موحدة والحصول على اعلى نسبة من الاصوات في مراكز القرار ولقد تعلم الكرد الكثير من تجاربهم السابقة في التعامل مع هذه الانتخابات.

الى ذلك رحب مواطنون في السليمانية بموقف الاحزاب الكردية، وقالوا في احاديث لاذاعة العراق الحر انه آن الاوان لتوحيد الصف الكردي في سبيل تحقيق المكتسبات القومية، مشيرين الى ان الكرد تضرروا كثيرا في الانتخابات الماضية وعليهم ان يستوعبوا الدرس جيدا هذه المرة لان مصير المناطق المتنازع عليها متوقف على موقفهم هذا.
يشار الى ان انتخابات مجالس المحافظات العراقية من المقرر ان تجرى في نيسان من العام المقبل فيما لم يحسم بعد تأريخ اجراء انتخابات مجالس المحافظات في الاقليم والذي لم يتم اجراؤه منذ ايلول من عام 2005.

XS
SM
MD
LG