روابط للدخول

شاعر:المثقف العراقي مازال بعيداً عن التأثير المباشر في الساحة


على الرغم من التغيير الكبير الذي شهده العراق بعد 2003 الا ان المثقف مازال يعاني التهميش لاسباب بعضها يتعلق بظروف ما بعد التغيير وما صاحبها من عصف سياسي وامني، وبعضها يتعلق بالمثقف العراقي نفسه الذي مازال يتهم بعدم الفاعلية.

وقال الشاعر فارس حرام أن دور المثقف مازال ضعيفا ًوبعيداً عن التأثير المباشر في الساحة، فالتغييرات الحاصلة في المنطقة لم يكن للمثقف يد فيها، وهذا الأمر حسب رأيه نابع من التشويه المتعمد لصورة المثقف لدى الأنظمة الحاكمة حتى أصبح المثقف أما مطبلاً للنظام أو منزوياً بعيداً عن الواقع.

وأشار حرام إلى إن المثقف العراقي يسعى لفتح قنوات حوار مع رجل السياسة بهدف المساهمة في استقرار البلاد، برغم أن السياسي لا يسمح بأي شكل من أشكال النقد.

من جانب اخر اشار الشاعر لطيف هلمت الى انه حتى لو حاول المثقف أخذ دوره في التطورات الحاصلة في الوضع السياسي فان جهوده لن تؤدي إلى نتيجة بسبب القيود المفروضة عليه من قبل بعض الجهات.

إلى ذلك، أكد رئيس الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق فاضل ثامر أن الأدباء والمثقفين يتابعون أجواء التصعيد السياسي في البلاد، لكنهم لا يملكون القدرة على التأثير فيها، داعيا المسؤولين الى الالتفات لدور المثقف وتفعيله بجدية في التطورات الحاصلة في الوضع السياسي.

XS
SM
MD
LG