روابط للدخول

بغداد: انتشار معارض بيع السيارات بـ"التقسيط المريح"


على الرغم من التنافس الشديد بين شركات ومعارض السيارات في البيع بأسلوب "التقسيط المريح" الذي ساهم في تزايد الطلب على شراء السيارات الحديثة، إلا أن هذا الأمر أدى الى العديد من المشكلات الفنية والإدارية والمالية.

وقال المواطن احمد كريم أن البيع بالتقسيط وسيلة تساعد محدودي الدخل على اقتناء السيارات، إلا أن أسعار هذه السيارات بدت مرتفعة جداً، فضلا عن افتقارها للكثير من معايير السلامة وارتفاع تكاليف صيانتها.

وأكد المواطن انمار عبد الله أن أنواع السيارات التي عرضت للبيع بعد عام 2003 أثبتت جدارتها، ولكن في الآونة الأخيرة بدأت بعض الشركات تعرض أنواعا من السيارات أقل جودة.

وأشار عبد الله إلى وجود شركات وهمية تخصصت في بيع السيارات الحديثة والتحايل على المشتري من حيث تحويل ملكية هذه السيارات مستغلة بذلك جانب دفع المبالغ النقدية بالآجل.
وعلى ما يبدو فإن عروض تقسيط مبالغ السيارات لم تكن متطابقة في جميع شركات ومعارض بيع هذه السيارات، إذ أن بعضها يفتقر إلى العديد من الخواص التي يرغب فيها المشتري، الحديث هنا لعلاء ألنعيمي وهو صاحب معرض لبيع السيارات.

وأشار ألنعيمي إلى أن بعض أنواع هذه السيارات، تفتقر إلى المتانة الأمر الذي دفع بمشتريها بعد تعرضها للعطل محاولة إعادتها واسترجاع المبالغ المدفوعة.

XS
SM
MD
LG