روابط للدخول

"الناس" البغدادية: أحاديث كردية عن احتمال تدخّل الجيش التركي في كركوك


تصدر التصعيد السياسي والعسكري بين بغداد واربيل عناوين الصحف البغدادية التي باتت تترقب التطورات الميدانية السريعة في إطار تحرك القطعات العسكرية باتجاه مدينة كركوك. ومع ذلك فإن التسريبات تواصل شقّ طريقها الى الصحف، وتقول صحيفة "الناس" ان مصدراً في التحالف الوطني كشف عن انباء تدور في الأوساط الكردية تؤكد احتمال تدخل الجيش التركي في كركوك في حال طلبت القيادة الكردية من حكومة اردوغان، وهو ماتريده تركيا وتسعى اليه في مواجهة حكومة المالكي التي تعيش أزمة صامتة مع الحكومة التركية.

أما "المدى" فلفتت الى احتمال إثارت ملف سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي، لتقول إن أطراف أربيل لم تؤكد ولم تنف وجود اتصالات تتعلق بإعادة فتح ملف سحب الثقة عن المالكي هذه الأيام، على خلفية حزمة الأزمات التي تشهدها البلاد. لكن الصحيفة نقلت أيضاً عن التيار الصدري أن اعترافات زعيم ائتلاف دولة القانون بوجود فساد كبير في صفقة الأسلحة وأمام أعضاء كتلة التحالف الوطني، هي كافية لسقوط حكومته. موضحة ان ذلك يتزامن مع بيان القائمة العراقية استعدادها بأنها ستكون في مقدمة اي جهد في هذا الإطار، لأنها لا تزال مقتنعة بوجود كل الأسباب لسحب الثقة عن المالكي، وكما نقلت الصحيفة عن نائب فيها.

ونشرت صحيفة "العالم" معلومات منسوبة الى مصدر في وزارة الثقافة، تفيد بان وزير الثقافة سعدون الدليمي اتفق مع شركة روتانا السعودية للانتاج الفني على تنظيم فعاليات "بغداد عاصمة للثقافة العربية" وتسويقها دعائياً واعلامياً، لافتاً الى ان قيمة العقد ستتراوح ما بين 20 الى 30 مليون دولار. من جهته اقرّ فوزي الاتروشي، وكيل وزارة الثقافة المكلف بإدارة الملف في اتصال مع الصحيفة، بان الوزارة فاتحت شركة روتانا بهذا الخصوص.

فيما يبدو ان معاناة العراقيين والبغداديين مع الأمطار لاتنتهي، فكتبت صحيفة "الدستور" ان ما شهدته بغداد من هطول امطار غزيرة ادى الى غرق معظم الشوارع الرئيسة والفرعية الامر الذي اصاب مناطق العاصمة بالشلل شبه التام. وتضيف الصحيفة بأن المئات من سكان العاصمة خرجوا مبكراً متوجهين الى أماكن عملهم تجنباً للازدحام المعهود في صباح كل يوم، إلا أنهم وجدوا أن معظم الشوارع غرقت بالمياه ولا يمكن السير فيها إلا بصعوبة بالغة.

XS
SM
MD
LG