روابط للدخول

اعتصام للكرد السوريين في اربيل


عدد من المعتصمين الكرد السوريين امام برلمان الاقليم

عدد من المعتصمين الكرد السوريين امام برلمان الاقليم

اعتصم العشرات من كرد سوريا الموجودون في اقليم كردستان العراق الخميس امام مبنى برلمان الاقليم، داعين المجتمع الدولي الى منع وصول الجيش الحر او قوات النظام السوري الى المناطق الكردية في سوريا.

ودعا المعتصمون الى تشكيل حكومة محلية في المناطق ذات الاغلبية الكردية في سوريا.
ورفع المتظاهرون الاعلام الكردية وشعارات كتبت عليها "دخول كتائب الجيش الحر الى المناطق الامنة مؤامرة قاتلة لتدير المنطقة"، و"نطالب بالتدخل الدولي لوقف جرائم النظام بحق المدن السورية"، وهتفوا بشعارات تطالب باسقاط نظام الرئيس بشار الاسد.

معتصمون سوريون كرد امام برلمان اقليم كردستان

معتصمون سوريون كرد امام برلمان اقليم كردستان

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال عبدالحليم طه احد المشاركين في الاعتصام انه مقتل العشرات ونزوح الاف من مدينة راس العين السورية ذات الاغلبية الكردية بعد دخول الجيش الحر اليها واشتباكه مع قوات الحكومة السورية.

واضاف طه ان طائرات النظام تواصل قصف المدينة وهناك المئات من القتلى ونحو 50 الفا نزحوا منها الى تركيا.

اما المعتصمة زهية شيخو فقد ادانت دخول قوات الجيش الحر وكذلك الجيش النظامي الى المناطق الكردية في سوريا، وقالت لاذاعة العراق الحر "اننا ندين دخول الجيش الحر والجيش النظامي الى مناطقنا لاننا نستطيع ان نحمي مناطقنا وعدم تحرك القوى الكردية وعدم الوصول الى قرار موحد ولد لدينا مخاوف من الاوضاع".

ودعا السياسي الكردي جواد ملا سكرتير المؤتمر الوطني الكردي في سوريا، الموجود حاليا في اربيل، الى تشكيل حكومة كردية محلية في المناطق ذات الاغلبية الكردية في سوريا لحمايتها. ودعا ايضا المجتمع الدولي الى التدخل لاسقاط النظام السوري.

يذكر ان المناطق ذات الاغلبية الكردية في سوريا كانت تعيش حتى الفترة الاخيرة هادئة نسبيا مقارنة مع المناطق الاخرى، التي شهدت اعمال قتل يومي بسبب المعارك الدائرة فيها بين الجيش الحر المعارض والجيش السوري الحكومي.

XS
SM
MD
LG