روابط للدخول

الجالية العراقية تشارك بنشاط في الإنتخابات الأميركية


صورة مركبة لمرشحي الرئاسة الأميركية؛ الديمقراطي باراك أوباما (يسار) والجمهوري مِت رومني

صورة مركبة لمرشحي الرئاسة الأميركية؛ الديمقراطي باراك أوباما (يسار) والجمهوري مِت رومني

شاركت الجالية العراقية في الولايات المتحدة بصورة نشطة بالإنتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت أمس (الثلاثاء) لصالح المرشح الديمقراطي الرئيس باراك أوباما الفائز بولاية ثانية، او المرشح الجمهوري غير الفائز مِت رومني، وبخاصة في ولايات ميشيغان وإيلينوي وأريزونا وكاليفورنيا، وفق إتصالات أجراها مراسل إذاعة العراق الحر في العاصمة واشنطن.

نبيل رومايا

نبيل رومايا

ويقول رئيس لجنة تنسيق منظمات الجالية العراقية في الولايات المتحدة نبيل رومايا انه أجرى المزيد من الإتصالات مع مراكز الجالية، مشيراً إلى أن الإنتخابات كانت مهمة بالنسبة لأبناء الجالية العراقية، لما فيها من نهج للعلاقات الأميركية مع الوطن الأم، العراق، على مدى السنوات الأربع المقبلة، مضيفاً أن الجالية العراقية هي اليوم أكثر تفهّماً للحس السياسي، ومدى التأثير الانتخابي الرئاسي.

نمرود رفائيلي

نمرود رفائيلي

من جهة أخرى يشير الباحث الإقتصادي بواشنطن والعراقي البصراوي الدكتور نمرود رفائيلي، الذي أدى الواجب الديمقراطي الإنتخابي منذ الصباح الباكر، إلى مدى تأثير المشاركة في إسناد المنصب الرئاسي للسنوات المقبلة.

فيما شددت الأستاذة الجامعية الدكتورة سلمى سدّاوي على الرسالة الديمقراطية للحق الإنتخابي، وأعربت عن أملها في أن
يسود ذلك العراق الحبيب.
سلمى سدّاوي

سلمى سدّاوي










XS
SM
MD
LG