روابط للدخول

في إطار حملة تنفذها هيئة النزاهة العامة في محافظات العراق لشرح أبعاد دور الإعلام والثقافة الإجتماعية في إشاعة ثقافة النزاهة، أقامت الهيئة ورشة عمل في السماوة، بمشاركة مسؤولين في المحافظة وحقوقين ومهتمين بالنزاهة.

وقال الناشط حيدر العوادي رئيس منظمة ساوه لحقوق الإنسان التي ساعدت في تنظيم الورشة ان "مشاريع التنمية والإستثمار نالها جزء من الفساد، ونحن كمنظمات مجتمع مدني نقوم بهذه الدورات من أجل التوعية والتدريب".

واشار الناشط ماجد أبو كلل الى ان الكثير من الموارد تهدر بسبب تفشي الفساد في دوائر الدولة، مشيراً الى عدم وجود خطط مدروسة من قبل مجلس المحافظة لإستثمار هذه الموارد كي تكون في خدمة المواطنين.

وأقر عضو مجلس المحافظة رياض دويني بأن الفساد مرض عضال ينخر جسد الحكومة العراقية، مشيراً الى أن مسؤولية النزاهة والقضاء على الفساد تشمل كل مواطن عراقي.

وأكد منسق شؤون التربية في محافظة المثنى علي ساجت الخزعلي أن تعدد الدوائر الرقابية يشير الى حجم الفساد المستشري في جسد الدولة.

وذكر المستشار في هيئة النزاهة محمد المسعودي أن الرشوة أصبحت حالة اعتيادية عند الكثيرين، محملاً مسؤولية ذلك الى سياسات النظام السابق التي أسهمت في إفساد ذمم الناس.

XS
SM
MD
LG