روابط للدخول

اسباب تراجع الطب الرياضي في العراق وسبل النهوض بمستواه


مؤتمر لمسؤولي المدارس الرياضية في العراق

مؤتمر لمسؤولي المدارس الرياضية في العراق

نتابع في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع اسباب تراجع الطب الرياضي في العراق وما يكلفه ذلك من خسائر بسبب معالجة الرياضيين في الخارج أواعتزال العديد منهم قبل الأوان لعدم تمكنهم من العلاج. وهناك تقرير لمراسل المشهد الرياضي في النجف أيس الياسري عن فوز نادي التضامن بالوسام البرونزي ممثلا للعراق في بطولة تركيا الدولية في الكراتيه. ولك نستهل "المشهد" كالعادة بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ اعرب مدرب المنتخب الوطني زيكو عن رغبته في فتح صفحة جديدة مع اتحاد الكرة. وقال عضو الاتحاد نعيم صدام ان اتحاد الكرة عقد اجتماعا خاصا مع المدرب البرازيلي بشأن تداعيات خسارة المنتخب الوطني أمام استراليا والمرحلة التالية من تصفيات كأس العالم. وقدم الاتحاد تشخيصا لما رافق عمل زيكو من مؤشرات اعرب المدرب عن تفهمه لها واستجابته واقتناعه بوجهة نظر الاتحاد.

ـ أكد مصدر رياضي ان وزارة الشباب والرياضة أحالت وزيرها السابق طالب عزيز زيني الى هيئة النزاهة على خلفية اتهامات بالفساد. وقال المصدر في حديث صحفي ان زيني منح بطل البناء الجسماني السابق علي الكيار مليوني دينار عراقي للعلاج خارج العراق خلال توليه حقيبة الشباب والرياضة.
وكان زيني تولى وزارة الشباب والرياضة بعد عام 2003 وعمل قبل ذلك في مديرية شباب ورياضة كربلاء.

ـ قال رئيس اتحاد كرة السلة للمعاقين خالد رشك ان مدربا تركيا سيتعاقد مع الاتحاد قريبا ويباشر عمله مع المنتخبات بهدف اعدادها للاستحقاقات الخارجية المقبلة.
وكان الاتحاد نظم في تشرين الأول بطولة المناطق بكرة السلة للمعاقين التي فاز بلقبها فريق الكرخ بعد تغلبه على بغداد الرصافة. وجاء منتخب المنطقة الجنوبية بالمركز الثالث.

ـ وصل المنتخب الشبابي بكرة القدم الى الفجيرة بعد انهاء معسكره التدريبي في رأس الخيمة لخوض نهائيات كأس آسيا التي تنطلق في الامارات ابتداء من الثالث من تشرين الثاني وتستمر لغاية السابع عشر منه. ويفتتح العراق مشاركته في البطولة امام منتخب شباب كوريا الجنوبية ضمن المجوعة الثانية التي تضم منتخبي الصين وتايلاند ايضا.

ضوء على قضية

تضافرت اسباب متعددة على تراجع الطب الرياضي في العراق عن مستواه في الثمانينات مثلا. وأكد رياضيون تحدثوا لمراسلة المشهد الرياضي ليلى احمد ان الرياضي الذي كان يُصاب في تلك الفترة لم يجد نفسه مضطرا للسفر الى الخارج.

وقال اللاعب الدولي السابق جبار هاشم ان الرياضيين كانوا يجدون الكثير من المستلزمات والأجهزة والاختصاصات التي توفر عليهم عناء البحث عن علاج في دول أخرى. ولفت هاشم الى عدم الاهتمام بالطب الرياضي في الوقت الحاضر مقترحا اعداد برنامج بالتعاون بين وزارتي الشباب والرياضية والصحة لرفع مستوى الطب الرياضي.

ولاحظ هاشم ان الكثير من الرياضيين يسافرون للعلاج من الاصابات الى دول الخليج والاردن في حين يبقى من لا يتحمل تكاليف السفر لتلقي العلاج في الداخل حيث قد يطول دون ان يحقق النتائج المنشودة دافعا اللاعب الى الاعتزال مع ما يترتب على ذلك من خسارة شخصية وللرياضة العراقية عموما. ودعا هاشم الى الاستعانة بخبراء من الخارج واستيراد اجهزة حديثة لتطوير طرق العلاج المتخلفة في الداخل.

الطبيب المعالج غالب الموسوي من دائرة الطب الرياضي في وزارة الشباب والرياضة قال ان في مقدمة الاسباب التي تقف وراء تراجع الطب عدم وجود الاختصاصات الطبية. والعراقي الذي يريد الاختصاص بالطب الرياضي عليه ان يدرسه في الخارج. ويتبدى وضع الطب الرياضي العراقي حاليا في عدم وجود مركز يجمع الكوادر الطبية وتتوفر فيه المعدات المطلوبة لممارسة هذا الاختصاص. وقال الدكتور الموسوي ان عدد اطباء دائرته في وزارة الشباب لا يزيد على ستة هم طبيبان متخصصان بالمفاصل وطبيب بالكسور وثلاثة اطباء ممارسين. ولاحظ الموسوي ان العديد من الأطباء يرغبون في ممارسة الطب الرياضي ولكن عراقيل بيروقراطية في وزارة الصحة ووزارة الشباب والرياضة مثل عدم توفر التخصيص المالي والدرجات الوظيفية تحول دون انتقال هؤلاء الأطباء.

الدكتور حيدر رحيم مدير الطب الرياضي في وزارة الشباب والرياضة دعا الى استحداث زمالات دراسية بهذا الاختصاص في الخارج لبناء نواة ترتكز عليها عملية النهوض بواقع الطب الرياضي في العراق.

الرياضة في المحافظات

حصل فريق نادي التضامن النجفي بالكراتيه للناشئين على المرتبة الثالثة في بطولة تركيا الدولية للعبة التي اقيمت مؤخرا في مدينة انطاليا التركية.

وقال المشرف على تدريب الفريق اللاعب عادل بلبول ان البطولة اقيمت بمشاركة عشرين فريقا من دول عربية واوربية وقد جاء ترتيب فريق نادي التضامن الذي مثل العراق بالبطولة في المرتبة الثالثة بعد الفريق التركي الذي احتل المرتبة الاولى والفريق الروسي الذي احتل المرتبة الثانية .

واوضح رئيس الوفد العراقي المشارك في البطولة صاحب هادي ابراهيم ان المشاركة بحد ذاتها تعد انجازا لفريق يتكون من الناشئين يشارك لاول مرة في بطولة دولية مؤكدا ان النتيجة التي احرزها الفريق المكون من اربعة لاعبين حققت مساحة واسعة من الرضى لادارة النادي .

وقال رئيس الهيئة الادارية لنادي التضامن النجفي محمد راهي ان المشاركة في هذه البطولة لاتعد الاولى من نوعها للفرق المنتمية للنادي الذي درج على ترشيح اثنين الى ثلاثة من لاعبيه المحترفين سنويا للمشاركة في بطولات خارج العراق .

واضاف راهي ان هناك معوقات عديدة يعاني منها النادي ولعل اهمها غياب الدعم الحكومي للاندية الاهلية، خصوصا تلك التي تختص بالالعاب الفردية مطالبا وزارة الرياضة والشباب بدعم تلك الاندية بدلا من اعتمادها على المسادات التي تحصل عليها سنويا من الحكومات المحلية .
يذكر ان نادي التضامن هو احد اندية محافظة النجف وقد تأسس عام 1972 واختص بلعبات فردية حيث شارك في عدة بطولات خارج العراق في سبعينات وثمانينات القرن الماضي تطور بعد عام 2003 بشكل كبير ويضم اليوم ثلاثة عشر فريقا في مختلف الالعاب الرياضية.

الرياضة في العالم

ـ رفضت محكمة التحكيم الرياضي اعتراض القطري محمد بن همام الرئيس السابق لاتحاد الكرة الآسيوي على المنع المؤقت الذي فرضه الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عليه.
ويحقق الفيفا حاليا في اتهامات ضد همام بشراء اصوات خلال ترشيحه على رئاسة الفيفا ولكنه انسحب من التنافس قبل منعه مدى الحياة. وقررت لجنة الأخلاق في الفيفا ايقاف همام 90 يوما ثم مددت الايقاف 45 يوما اضافيا.

ـ نال البطل الاولمبي البريطاني محمد فرح والبطلة الاولمبية البريطانية جسيكا انيس لقب افضل رياضي وأفضل رياضية في بريطانيا لهذا العام.
وكان العداء فرح فاز بالميدالية الذهبية في سباقي 10 آلاف و5 آلاف متر في اولمبياد لندن وفازت انيس بالميدالية الذهبية في الألعاب الخماسية للسيدات.

ـ قررت اللجنة الاولمبية الدولية فتح تحقيق يمكن ان يسفر عن تجريد الدراج الاميركي لانس ارمسترونغ من ميداليته الاولمبية البرونزية بتهمة تعاطي المنشطات. وكان اتحاد الدراجات الدولي جرد ارمسترونغ من القابه السبعة في سباق فرنسا للدراجات وقرر منعه مدى الحياة بعد مصادقة الاتحاد على عقوبات الوكالة الاميركية لمكافحة المنشطات بحق الدراج الاميركي.

ـ اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" حل لجنة الخبراء برئاسة اللاعبين الدوليين السابقين البرازيلي بيليه والالماني فرانز بيكنباور التي كانت مكلفة باقتراح طرق ترفع القيمة الترفيهية لكرة القدم قبل كأس العالم في البرازيل عام 2014.
وقال الفيفا ان هذه المهمة ستتولاها الآن لجنة كرة القدم في الفيفا برئاسة رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشيل بلاتيني.

ـ تتجه انظار محبي سباقات الفورمولا واحد الى ابو ظبي التي تشهد يوم الأحد الجولة الثامنة عشرة من بطولة العالم وسط تنافس محتدم بين بطل العالم في العامين الماضيين الألماني سيبستيان فيتل سائق ريد بول الذي يتصدر الترتيب حاليا ووصيفه الإسباني فرناندو الونسو سائق فيراري. وكان الونسو وفيراري خسرا البطولة عام 2010 على حلبة ياس مارينا في ابو ظبي تحديدا.

XS
SM
MD
LG