روابط للدخول

شميم رسام، وذكريات عن راديو (FM بغداد)


في حلقة ثالث أيام عيد الأضحى، استقبل برنامج "نوافذ مفتوحة" رسائل محملة بالتهاني والتبريكات الجميلة بمناسبة حلول العيد.
ووجه البرنامج تحية خاصة وأجمل التهاني لمراسلي إذاعة العراق الحر في مختلف المحافظات العراقية وهم يواصلون العمل يوميا على إعداد التقارير الصحفية ونقل هموم المواطن ومعاناته وإيصال صوته الى المسؤولين، كما هنأ عائلاتهم الكريمة.

صحتك

تضمنت زاوية "صحتك" خبرين؛ الأول عن أهمية ممارسة الرياضة في سن السبعين لأنها قد توقف حدوث تقلص للمخ وتمنع ظهور علامات الشيخوخة المرتبطة بالخرف. ويرى خبراء أن ممارسة الرياضة تزيد من تدفق الدم إلى الدماغ، ما يعمل على توصيل الأوكسجين والمواد المغذية الى خلايا الدماغ، وهو أمر مهم.

وفي خبر آخر، خبراء يحذرون من الإفراط في تناول اللحوم في العيد، إذ نقلت وكالة الأناضول التركية عن الدكتور دميرباغ، عضو هيئة التدريس بقسم القلب بكلية الطب بجامعة حران قوله ان زيادة استهلاك اللحوم والسكر الذي يحدث عادة في العيد، وخاصة استهلاك اللحم مباشرة بعد الذبح، واللحم المليء بالدهون، يتسبب بالعديد من المشاكل الصحية، على رأسها صعوبة الهضم.
ولمحبي اللحوم ينصح الطبيب بسلق اللحوم أو بطبخها في الفرن، لافتاً إلى أن تناول الخضار مع اللحوم، يساعد على امتصاص الحديد والمعادن الأخرى، التي تحفل بها اللحوم.

مساهمات

المستمع احمد من ديالى بعث بهذه الأبيات:
خايف اوصفك ورد، وادري الورد خداع
نشوفه منظر حلو ويذبل بدينة بساع
وصدكني اشوفك عسل بس نكهتك نعناع
سبحان رب الخلق سوّاك من هالكاع

المستمع شاكر الحزين من قضاء بلد الحاتميه يطلب أن يكون صديق للإذاعة وكتب يقول:
اقرأ وأفكر بيك وانسه القريته
وأصعب درس بالكون حبك لكيته

أما المستمع حكيم من بابل فيقول:
أحبكم وحبكم للكلب شريان
يا نور بظلام الليل يا وردة وسط بستان
يا أجمل عطر بيه إنجمعت الألوان
الله شحلو معشركم العاشركم أبد مو خسران

شميم رسّام.. راديو (FM بغداد)

في الزاوية الفنية، تستضيف حلقة هذا الأسبوع من برنامج "نوافذ مفتوحة" الإعلامية العراقية شميم رسام المقيمة في الولايات المتحدة.
عملت رسام في محطة الإذاعة والتلفزيون العراقية خلال سبعينات وثمانينات القرن الماضي، وكانت أول مذيعة باللغة الانكليزية تم تعيينها عام 1973، وأصبحت عام أول مديرة للإذاعة والتلفزيون التابعة لشبكة الإعلام العراقية التي أنشئت بعد سقوط النظام السابق في 2003.
كان لديها برنامج عرض في تلفزيون بغداد نهاية السبعينات واستمر حتى الثمانينات، إسمه "زوايا الكاميرا" يسلط الضوء على الظواهر السلبية في المجتمع العراقي. وفي عام 1980 أشرفت على إذاعة (FM بغداد).
غادرت العراق عام 1990 للعمل في وسائل إعلام عربية في الولايات المتحدة، وحالياً تعمل مشرفة على قناة الحرة العراق.

XS
SM
MD
LG