روابط للدخول

محلل: عقود التسليح الأخيرة تؤثر على علاقة بغداد بواشنطن


مقاتلتان روسيتان

مقاتلتان روسيتان

يختلف مراقبون حول مدى جدية التزام رئيس الوزراء نوري المالكي بتنفيذ ما ورد في اتفاقية الاطار الاستراتيجي التي وقعها العراق مع الولايات المتحدة، بعد اقدامه مؤخراً على ابرام عقود تسليح مع روسيا وجمهورية التشيك.

يأتي ذلك في وقت دعا فيه المالكي بعد استقباله مبعوث الرئيس الاميركي الى العراق دنيس ماكدونو الى تفعيل بنود تلك الإتفاقية على المستويات كافة. وقال المحلل السياسي عبد الناصر الناصري في حديث لإذاعة العراق الحر ان ابرام تلك العقود سيؤثر سلباً على طبيعية العلاقات العراقية الاميركية، ما قد يعيق تنفيذ العديد من مشاريع اتفاقية الاطار الاستراتيجي، فيما رأى المحلل السياسي خالد السراي ان الجانب الاميركي داعم للعراق في خطواته نحو تطوير علاقات دولية.

من جهته أوضح مستشار رئيس الوزراء وعضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب العراقي صادق الركابي ان الإتفاقية الموقعة مع الجانب الاميركي لا تُلزم العراق بأي حال من الاحوال بعدم التعاون العسكري مع دول اخرى غير الولايات المتحدة.

جدير بالذكر ان العراق وقع مع الولايات المتحدة اتفاقية الاطار الاستراتيجية في تشرين اول عام 2008، والتي نصت على الشراكة بين البلدين في المجالات الاقتصادية والدبلوماسية والامنية، بما يشمل تزويد القوات العراقية بأسلحة ومعدات وطائرات فضلاً عن تدريبها.

XS
SM
MD
LG