روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: 200 ضابط كردي يعصون أوامر للجيش العراقي


تقول صحيفة "روداو" ان العلاقة بين الاتحاد الاسلامي والحزب الديمقراطي الكردستاني وصلت مرحلة التطبيع. ونقلت الصحيفة عن الامين العام للاتحاد الاسلامي محمد فرج قوله ان هذه العلاقة اصبحت طبيعية بعد 11 شهرا من تعرض مقرات الاتحاد للحرق في منطقة دهوك. واشار فرج الى ان حزبه يدرس الان مسالة تشكيل جبهة اسلامية موحدة للدخول في الانتخابات المقبلة في العراق واقليم كردستان.

وتنقل صحيفة "جاودير" عن الملا بختيار القيادي البارز في الاتحاد الوطني الذي راس وفد حزبه الى المؤتمر الاستثنائي الثاني لحزب السلام والديمقراطية في انقرة قوله ان المشاكل السياسية الاساسية للكرد في تركيا لم تحل بعد مطالبا الحكومة التركية باطلاق سراح عبد الله اوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني كما طالب قادة المنطقة بالتخلي عن اتهام الاحزاب الكردية وقادتها بالارهاب. واضاف بختيار في كلمة القاها الاحد في انقرة ان الحكومات الدكتاتورية في المنطقة سوف تنهار ومن سيبقى منها يجب ان يسير على طريق الديمقراطية الذي لا بديل له.

وتناولت الصحيفة المدارس التركية في اقليم كردستان وقالت ان هدف هذه المدارس هو اشاعة التراث التركي والاتجاهات الدينية ولذا فان من الضروري ان يجري اغلاقها. وكشفت الصحيفة ان جماعة فتح الله كولنن التي تملك مدارس في اقليم كردستان اضافة الى مجموعة كبيرة من المدارس في انكلترا وكازاخستان وافغانستان وغيرها من البلدان تضم اكثر من 400 الف طالب تعمل بعيدة عن السياسة التركية لكن هذا الابتعاد هو نوع من السياسة التي تمنح الجماعة مجالا اكبر واوسع للتحرك .

صحيفة "هاولاتي" اشارت في خبر لها الى ان مشروع قانون معالجة المشاكل الادارية بين المحافظات الذي قدمه الرئيس طالباني الى البرلمان تحول الى نقطة خلاف اخرى. واضافت الصحيفة ان اللجنة القانونية صادقت الاحد على المشروع الذي يحمل اسم (قانون الغاء التغييرات غير العادلة للحدود الادارية للمحافظات والاقضية والنواحي) وان من المقرر ان يدخل الى برنامج عمل البرلمان في جلساته المقبلة. واضافت الصحيفة ان القانون يتكون من مادتين ويختص بالمناطق المتنازع عليها الاولى تشير الى الغاء كل القوانين والقرارات والمراسيم الخاصة بتغيير الحدود الادارية بين 1968 و2003 والمادة الثاني تشير الى تنفيذ القانون اعتبارا من تأريخ نشره في الجريدة الرسمية.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان قيادة عمليات دجلة ستصدر اوامر اعتقال بحق 200 من الضباط الكرد في القوات التابعة لها بذريعة عدم التزامهم باوامر النقل الصادرة بحقهم. واضافت الصحيفة ان قائد عمليات دجلة اصدر اوامر الاعتقال بحق هؤلاء الضباط التابعين للفرقة 12 والفرقة الخامسة في ديالى والذين رفضوا الانصياع لاوامر نقلهم الى محافظات الموصل وبغداد والبصرة وعادوا الى اقليم كردستان.

XS
SM
MD
LG