روابط للدخول

"الدستور" البغدادية: عمار الحكيم يدعو الى تشكيل حكومة اغلبية


اوردت جريدة "الصباح" ما كشفت عنه مصادر حكومية رسمية في محافظة ذي قار، من قيام مديرية الجوازات في المحافظة بإصدار وثائق سفر لمطلوبين متورطين بجرائم تتعلق بالإرهاب، وتسهيل هروبهم الى خارج البلاد. بعدما تم الكشف عن قيام المديرية بإصدار جواز سفر لاحد المطلوبين للقضاء لارتكابه جرائم تتعلق بالإرهاب.

واعربت المصادر عن استغرابها من تكرار مثل هذه الحالات كونها تعد المرة الثانية، بعد أن أصدروا جواز سفر لقائد القوة الجوية في النظام السابق وتسهيل هروبه الى خارج البلاد. مرجحة المصادر في حديثها مع "الصباح" قيام الدائرة بإصدار عدد كبير من جوازات السفر لمطلوبين وكبار البعثيين من غير الذين تم كشفهم.

فيما اشارت صحيفة "الزمان" الى انباء حول تسلل نحو 80 برلمانيا ومسؤولا حزبيا الى حصة الحج لاداء المراسم برغم اوامر رئيس الوزراء نوري المالكي بالغاء الحصص المقررة للمسؤولين. في وقت اعترفت هيئة الحج بذهاب 6 نواب من اعضاء لجنة الاوقاف، لكن بذريعة الاشراف على الحج وممارسة الدور الرقابي.
وتكمل الصحيفة بان مراقبين ربطوا بين عدم اكتمال نصاب جلسة البرلمان يوم الخميس الماضي ومغادرة هؤلاء النواب الى الحج.

فيما تناولت افتتاحية صحيفة "الدستور" دعوة زعيم المجلس الاسلامي الاعلى عمار الحكيم الى تشكيل حكومة اغلبية. ليعتبر رئيس تحرير الصحيفة باسم الشيخ ذلك متغيراً جديداً ينبئ بتتابعية لمتغيرات اخرى قد تشهدها الساحة السياسية العراقية.
ويرى الكاتب ان هذه الدعوة قد تبدو متأخرة بعض الوقت، لان ملامح فشل الحكومة بدأت مع اول خطوة لتشكيلها، لكنها تعكس ايضاً قناعة اكيدة بعدم جدوى اقحام السلطة التنفيذية بتوافقات الساسة ومصالحهم.
كما جاء في افتتاحية الصحيفة ان القوى السياسية الداعمة لمبدأ حكومة الاغلبية ستذهب فعلياً لاستنساخ حكومة شراكة جديدة لكن بتحالفات بديلة لاتعتمد على ذات المكونات السابقة. اي انها ستصيغ شراكة تجتزأ فيها من الكتل الكبيرة القائمة كيانات وتيارات بعينها لتضمها الى المكون الاساس الذي يكون بمثابة اللبنة التي يتمحور حولها الائتلاف الحكومي الجديد، وطبعاً بحسب كاتب المقال.

XS
SM
MD
LG