روابط للدخول

النجف: شركات سياحية توقف تعاملها مع مؤسسة الحج والزيارة الايرانية


مكتب احدى الشركات السياحية في النجف

مكتب احدى الشركات السياحية في النجف

اعلنت اربع شركات سياحية في النجف وقف تعاملها مع مؤسسة الحج والزيارة الايرانية والامتناع عن استقبال افواج الزوار الايرانيين نظرا لفرض الجانب الايراني التعامل معها بالريال الايراني بدلا عن الدولار.

وقال الحاج فاضل الصائغ صاحب احدى تلك الشركات في حديثه لاذاعة العراق الحر ان اتخاذ هذا القرار جاء بعد دراسة النتائج الاقتصادية في حال تم التعامل بالعملة الايرانية واصفا الموافقة على التعامل بالريال الايراني بـ"الكارثة الاقتصادية".

واضاف الصائغ ان السبب الاخر لهذا القرار يعود لتراكم الديون على مؤسسة الحج والزيارات الايرانية، التي تتعامل مع هذه الشركات، والتي وصلت الى ملايين الدولارات وتمتنع المؤسسة عن دفعها.
ودعا رجل الاعمال ابراهيم الموسوي الحكومة العراقية الى التدخل لحماية الاقتصاد العراقي من التدهور، لاسيما السياحة الدينية، عبر فرض شروط جديدة على الجانب الايراني، تحمي الشركات السياحية العراقية من الانهيار .

وقد اتاح قرار المقاطعة هذا، الفرصة لشركات اخرى للتعاقد مع الجانب الايراني بشروط جديدة، وهو أمر يرى المحلل الاقتصادي خضر عباس انه لايؤثر على انخفاض اعداد الزوار، لكنه سيؤدي في نهاية المطاف الى انهيار الشركات التي تتعامل مع المؤسسة الايرانية.

يذكر ان كلا من شركة الرافدين السياحية، وشركة المنار، وشركة جرش، وشركة الطيب، التي تعد من كبريات الشركات السياحية في العراق قررت ايقاف التعامل مع المؤسسة الايرانية اعتبارا من الاسبوع المقبل، وذلك على إثر إنخفاض قيمة العملة الايرانية الى مستويات غير مقبولة.

XS
SM
MD
LG