روابط للدخول

"الحياة" السعودية: إغتيال محافظ البصرة السابق يعيد خلط الأوراق السياسية


في إطار تصدر الشأن الامني العراقي عناوين الصحف العربية اشارت صحيفة "الحياة" السعودية التي تصدر في لندن الى ان عملية إغتيال محافظ البصرة السابق يعيد خلط الأوراق السياسية، ملفتة الى ان "حزب الفضيلة" الذي ينتمي اليه المغدور محمد مصبح الوائلي قد حمّل الأجهزة الأمنية المسؤولية لأنه أغتيل في منطقة مؤمّنة تماماً.

كما افادت الصحيفة السعودية بأن علامات الاستياء والترقب سرعان ما انتشرت من احتمالات عودة عمليات الاغتيال بالتزامن مع اقتراب موعد الانتخابات.

هذا وذكرت "الحياة" ايضاً بان الوائلي كان احد ابرز المطالبين بانشاء اقليم البصرة وكان من المتوقع ان يستخدم شعار الاقليم اساساً لحملته الانتخابية.

في حين توقف الكاتب الصحفي محمد خروب في صحيفة "الرأي" الاردنية عند دعوة رئيس الوزراء التركي نظيره العراقي لزيارة انقرة.

وقال الكاتب إن العلاقات بين انقرة وبغداد وبينما كانت تدخل مرحلة القطيعة بعد حال من الفتور ميزت الأشهر الأخيرة، قلب رجب طيب أردوغان فجأة المشهد عندما وَجّه دعوة إلى نوري المالكي لحضور المؤتمر الرابع لحزب العدالة والتنمية الحاكم، متسائلاً خروب إن كان هناك ثمة جديد في الافق؟.

واشار الكاتب الى احتمال ان تكون الدعوة مجرد مجاملة او التزام بالبروتوكول الحزبوي، إلاّ انه اشار ايضاً الى ان للتجارة بين بغداد وانقرة دورها، وبخاصة ان الاخيرة هي المستفيد الاكبر من الوضع العراقي الذي استجد بعد العام 2003 على اكثر من صعيد.

اما الكاتبة العراقية هيفاء زنكنة وفي مقال بصحيفة "القدس العربي" فتابعت الضجة التي أثارها اليهود العراقيون الذين إجبروا على الهجرة في اربعينيات وخمسينيات القرن الماضي، رافضين الآن خطة الحكومة الإسرائيلية المتاجرة بقضيتهم.

XS
SM
MD
LG