روابط للدخول

مجلس نينوى يحقق في إتهامات بالفساد


جلسة لمجلس محافظة نينوى

جلسة لمجلس محافظة نينوى

يرجح أعضاء في مجلس محافظة نينوى وجود تلاعب من قبل "أطراف" في قوائم موظفي عقود اسناد أم الربيعين من غير الموظفين الأصليين. ويقول عضو المجلس عبدالرحيم الشمري ان تحقيقاً يجريه المجلس في الموضوع سيضع النقاط على الحروف، مضيفاً في لاذاعة العراق الحر:
"هناك أدلة ووثائق حصل عليها بعض اعضاء المجلس تفيد بوجود تلاعب واضافة اسماء على قوائم موظفي عقود اسناد ام الربيعين من غير هؤلاء الموظفين، والتحقيق سيكشف عن ملابسات ذلك، ونحن نتمنى ألا يكون المقصر من اعضاء او موظفي مجلس المحافظة الذي حافظ على سمعته طيلة المدة الماضية بعدم وجود أي حالات فساد اداري او مالي فيه".

من جهته بيّن عضو اللجنة القانونية في مجلس محافظة نينوى يحيى عبد محجوب أن المجلس سيتخذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق المتهمين في هذا الجانب، واضاف:
"عقد المجلس جلسة استثنائية لاستجواب رئيسة اللجنة المالية والاقتصادية في المجلس السيدة محاسن حمدون حامد وبعض مدراء الدوائر الحكومية في الموصل، على خلفية اتهامات وجهت بوجود تلاعب واضافة اسماء على قوائم موظفي عقود اسناد ام الربيعين المؤقتة المرسلة الى بغداد لغرض تثبيتهم على الملاك الدائم في دوائرهم".

يشار الى مدينة الموصل شهدت (الاثنين) تظاهرة شارك فيها عشرات من موظفي عقود أسناد أم الربيعين، رافعين شعارات تطالب بتبرئة رئيسة اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس محافظة نينوى محاسن حمدون حامد المكلفة بمتابعة تثبيت هؤلاء الموظفين على الملاك الدائم في دوائرهم، من تهمة اضافة اسماء الى قوائمهم مقابل مبالغ مالية، بعد ان وجهت اصابع الاتهام اليها من قبل بعض اعضاء المجلس.
وطالب الموظف المتظاهر عماد محمد باسقاط التهمة عن حمدون لانها تهمة تشهير، مشيراً الى انها استطاعت بجهودها تثبيت 12 الف من هؤلاء الموظفين على الملاك الدائم في الدوائر التي يعملون بها.

XS
SM
MD
LG