روابط للدخول

"الوطن" السعودية: ضغوط إيرانية على العراق لإبقاء نظام الأسد


ابرزت صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية قلق رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي من استمرار الشكوك الأميركية بخصوص موقف العراق من الأزمة السورية. ونقلت الصحيفة عن عضو لجنة العلاقات الخارجية في في مجلس النواب عن "دولة القانون" سامي العسكري قوله أن العراق ليس لديه مشكلة مع الإدارة الأميركية الحالية، أو أن الشكوك هي ليست من إدارة الرئيس باراك أوباما وإنما من الفريق الخصم لهم، اي الجمهوريون، الذين يخوضون حملة انتخابية شرسة، مضيفاً أن العراق يرفض أن يكون طرفاً في الصراع الانتخابي بين الجمهوريين والديمقراطيين، لا سيما أنهم يعملون على زج العراق في مسألة خطيرة وهي الأزمة السورية، على حد تعبيره.

وكتبت صحيفة "الوطن" السعودية ان الحكومة العراقية اعترفت بتعرضها إلى ضغوط إيرانية لإبقاء نظام الرئيس السوري بشار الأسد، مشددة على اعتماد الحل السلمي الداخلي واحترام إرادة الشعب السوري في تحقيق أهدافه. وتمضي الصحيفة الى القول ان علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء كشف لـ"الوطن" عن أن طهران تضغط على بغداد لدعم نظام دمشق، مشيراً إلى أن هناك محاولات لجر العراق إلى أحد المحورين المتصارعين في المنطقة، الأول يدعم نظام دمشق والآخر يتبنى تسليح المعارضة، اما العراق يرفض هذه المحاولات وهناك الكثير من الضغوط يواجهها من أجل الانضمام لأحد المحورين.

وفي الشأن الاقتصادي وفي إطار اعلان وزارة التخطيط العراقية عن خطة التنمية الخمسية للسنوات الخمس المقبلة، اوردت صحيفة "الحياة" السعودية تأكيد الناطق الرسمي باسم الوزارة عبدالزهرة الهنداوي بأن تحديث الخطة الخمسية جاء نتيجة متغيرات سياسية واقتصادية، منها امتلاك العراق قراره السياسي والاقتصادي بعد انسحاب القوات الأميركية، فضلاً عن التقلبات التي تشهدها أسعار النفط والأزمات الاقتصادية العالمية، ما يتطلب البحث عن بدائل اقتصادية بعيداً عن النفط.

XS
SM
MD
LG