روابط للدخول

مطالب متباينة حول مصير معسكر أشرف بعد اخلائه


تتداول اوساط رسمية في محافظة ديالى وجود نية لتحويل معسكر أشرف بعد اخلائة من عناصر منظمة"مجاهدين خلق" الايرانية المعارضة الى مقر لقيادة عمليات دجلة، إذ يقع المعسكر على الطريق الواصل بين محافظتي ديالى وكركوك.

الى ذلك اوضح النائب محمد الخالدي انه وعدد من نواب محافظة ديالى تقدموا بطلب الى رئاسة مجلس النواب لتحويل المعسكر الى مأوى للاف الأسر التي هجّرت من محافظة ديالى الى محافظات اخرى بسبب اعمال العنف او اضطر بعضها الى العيش في مقرات ومعسكرات الجيش العراقي السابق.

واضاف الخالدي انه وعدد من النواب سيضغطون بأتجاه تحويل المعسكر الى مأوى للمهجرين.

وتبلغ مساحة معسكر اشرف الذي انشأ في منتصف ثمانينيات القرن العشرين نحو ستة وثلاثين الف دونم. وان قسما من هذه الارض يعود ملكيته الى مزارعين من ابناء قضاء الخالص، لكن المساحة الاكبر تعود ملكيتها الى وزارة المالية.

رئيس المجلس المحلي لناحية جديدة الشط التابعة لقضاء الخالص قاسم المعموري دعا الحكومة الى العمل على ارجاع الاراضي الزراعية الى مالكيها، وتحويل المساحات الى الاخرى الى اماكن ترفيهية ليستفيد منها ابناء المحافظة.

XS
SM
MD
LG