روابط للدخول

"المدى" البغدادية: هيئة رئاسة مجلس النواب تمرّر أسماء المتحدثين عن طريق صفقات سياسية مسبقة


اشارت صحيفة "المدى" الى امتعاض بعض النواب من الطريقة التي تدار بها الجلسات البرلمانية، وأكد هؤلاء للصحيفة إن هيئة رئاسة مجلس النواب تمرّر أسماء المتحدثين عن طريق صفقات سياسية مسبقة، ويكون تسجيل أسمائهم قبل يوم من موعد الجلسات.

ولفتت الصحيفة الى تأكيد مصدر برلماني بأن المتحدثين في الجلسات البرلمانية تقتصر أسماؤهم على خمسة نواب فقط، متجاهلين بقية النواب ودون إعطاء فرصة للحديث لغيرهم، مؤكداً أن الأعضاء الخمسة هم، بهاء الأعرجي، حنان الفتلاوي، حيدر الملا، صباح الساعدي، إضافة الى شيروان الوائلي.

وتضيف الصحيفة نقلاً عن المصدر أن جلسات البرلمان تتوقف في حال أراد رئيس التحالف الوطني إبراهيم الجعفري الحديث، ويبدأ بإلقاء خطاب طويل بدون مراعاة وقت الجلسة، ما يثير استياء العديد من النواب.

من جانب آخر تترقب عناوين الصحف البغدادية الفصول المقبلة للمشهد السياسي متفائلة بعودة الرئيس جلال طالباني، لكن رئيس تحرير صحيفة "الدستور" باسم الشيخ حاول ان يكون موضوعياً في تناول الازمة السياسية، ليقول في افتتاحية الصحيفة إن الرئيس لايمتلك عصا سحرية، مثلما لايمتلك حلاً واضحاً بسبب تشعب الازمة وتفرع مشكلاتها، اما دعوته للذهاب الى المؤتمر الوطني واعتماد الحوار على الدستور، ما هي إلا دعوة ضبابية لاتضع النقاط على الحروف، ولاتحل المشكلة، حسب رأي الكاتب، الذي عزا سبب ذلك الى ان ماتريده الكتل لايتحقق بحوار او مؤتمر او الجلوس على طاولة، فالحل يكمن بالابتعاد عن اسلوب التغانم السلطوي الذي يجعل الجميع فاغراً فاه ليلتهم حصته وحصص الاخرين من دون الانتباه الى النتائج.

فيما ابرزت جريدة "الصباح" قرار اللجنة المالية النيابية باعادة العمل بمخصصات غلاء المعيشة في مقترح قانون توحيد رواتب موظفي الدولة الجديد.

وفي هذا السياق، اوردت الصحيفة نقلاً عن عضو اللجنة ماجدة التميمي ان اللجنة اقترحت اعادة العمل بمخصصات غلاء المعيشة لامتصاص عامل التضخم، اضافة الى عدم اللجوء الى تعديل الرواتب بين مدة واخرى.

XS
SM
MD
LG