روابط للدخول

"مخيم القائم" يستقبل النازحين السوريين دون الشباب!


لاجئون سوريون في مخيم بمدينة القائم العراقية

لاجئون سوريون في مخيم بمدينة القائم العراقية

أعاد العراقُ فتح حدوده مع سوريا لاستقبال اللاجئين الفارين من العنف في بلادهم، لكنه رفض دخول الشبّان لدواع أمنية. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن قائمقام مدينة القائم فرحان فتيخان قوله ان رئيس الوزراء أعطى أوامره باستقبال 100 عائلة سورية يومياً، وان الأولوية ستكون للنساء والأطفال والعجزة والجرحى والمرضى، وان الشباب غير مشمولين بالدخول، إذ تخشى الحكومة أن يكونوا أعضاء في منظمة القاعدة أو الجيش السوري الحر.

وكان معبر القائم أغلق في 19 آب، عندما نشبت معركة بين القوات السورية المدعومة بالطائرات المقاتلة ومقاتلي المعارضة قرب مدينة البوكمال للسيطرة على قاعدة عسكرية ومطار في المنطقة. وتعاني القائم من تأثيرات القتال في سوريا مع تكرار تحليق الطائرات السورية في الأجواء العراقية لقصف مواقع المقاتلين داخل العراق.
يذكر أن معظم سكان البوكمال السورية لديهم أقارب في مدينة القائم، وكانت حكومة محافظة الأنبار قد عارضت إغلاق الحدود مع سوريا.

خدمات متدنية

في اتصال هاتفي أجريته مع احد النازحين السوريين في مخيم القائم الحدودي، لاحظ خليل العكيدي تطبيقَ الضوابط الأخيرة التي وضعتها الحكومة العراقية، المتمثلة بالسماح بدخول النازحين السوريين الس وريين النساء والأطفال والشيوخ الكبار والجرحى المدنيين، دون الرجال بسن الشباب لأسباب أمنية، وبهذا الشأن لاحظ العكيدي أن هناك البعض ممن ينظر الى اللاجئين السوريين نظرة لوم واتهام لتخليهم عن مقاومة نظام الرئيس السوري بشار الاسد والبقاء في سوريا، ما أثار لديه المخاوف.
واشتكى بعض اللاجئين السوريين الاوضاع في مخيم القائم وتردي البنية التحية فيه، إذ نبه خليل العكيدي الذي نزح وعائلته من سوريا قبل نحو شهرين، الى احتمال تفاقم الأوضاع في المخيم سوءً مع حلول موسم الشتاء المقبل.

"أبو صفار" وتسمم، ووعود

ولفت خليل العكيدي الى مؤشرات عن سوء الأوضاع الصحية لقاطني المخيم الذي يتكون من 500 خيمة، حيث تكررت حالات التسمم بسبب الأطعمة ومياه الشرب، فضلا عن اصابة عدد منهم بمرض "ابو صفار" بحسب قوله.
ولمتابعة الأحوال في مخيم القائم بين مراسل إذاعة العراق الحر بين برهان العبيدي، أن مسؤولي محافظة الانبار وشيوخ عشائر المحافظة، كانوا طالبوا الحكومة َالعراقية بإعادة فتح معبر القائم الحدودي واستقبال المزيد من النازحين السوريين الفارين من اجواء العنف في مناطقهم. مبينا ان هناك لجنة خاصة تنظم دخول العائلات السورية وفق الضوابط المذكورة،
العبيدي نقل عن وكيل وزارة الهجرة والمهجرين سلام الخفاجي وعوده بتقديم الخدمات والمستلزمات المطلوبة لتفادي تأثيرات موسم الأمطار المقبل على قاطني المخيم الصحراوي بحسب الوكيل الخفاجي.

وكانت الحكومة العراقية فتحت ثلاثة مخيمات للاجئين السوريين في قضاء القائم الحدودي بمحافظة الأنبار، بينما فتحت حكومية إقليم كردستان العراق مخيم دوميز بمحافظة دهوك لاستقبال اللاجئين السوريين الذين يقدر عددهم بالمخيمين بما يزيد عن 20 ألف لاجئ أغلبيتهم في كردستان العراق.

XS
SM
MD
LG