روابط للدخول

القوات البرية: مقر جوّال لقيادة عمليات دجلة في كركوك


قوات أمنية في عملية بحث وتفتيش بكركوك

قوات أمنية في عملية بحث وتفتيش بكركوك

قال قائد القوات البرية الفريق الركن علي غيدان ان مقراً جوّالاً لقيادة عمليات دجلة سيتم فتحه في كركوك خلال الايام القليلة المقبلة، بعد ان باشرت هذه القيادة مهام عمليها في ديالى، وتمكنت خلال الايام الماضية من القاء القبض على عدد من المتهمين بتمويل العمليات الارهابية.

وقال الفريق غيدان ان قيادة عمليات دجلة لا تختلف عن باقي القيادات التي تم تشكليلها في عدد من المحافظات، موضحاً ان الامر الديواني الذي أصدرته قيادة القوات المسلحة تضمن توسيع قيادة عمليات ديالى وتغيير تسميتها الى قيادة عمليات دجلة لتشمل محافظتي ديالى وكركوك.
ولفت غيدان الى وجود اعتراضات بسيطة من قبل حكومة اقليم كردستان العراق حول آلية العمل في كركوك، مشيراً الى ان تلك الآلية ستكون بشكل مرض لجميع الاطراف في هذه المحافظة، وان ادارة الملف الامني في كركوك ستكون مشتركة بين جميع التشكيلات الامنية هناك..
وأكد الفريق غيدان ان مركز مدينة كركوك سيخضع لسلطة قيادة شرطة ديالى، فيما ستتولى قيادة فرقة تابعة للجيش العراقي موجودة في كركوك ادارة الملف لجنوب المحافظة، في حين ستتولى قيادة عمليات دجلة مسؤولية قيادة وادارة الملف الامني لاطواق ومداخل المحافظة الستة.

وكانت قيادة عمليات دجلة قد تشكلت مؤخراً لادارة العمليات الامنية في محافظتي ديالى وكركوك، حيث باشرت القيادة مهام عملها في "معسكر ابناء العراق" ببعقوبة، وقال قائد عمليات دجلة الفريق الركن عبدالامير الزيدي انه تم القاء القبض على ثمانية من المتهمين بتمويل العمليات الارهابية من خلال اخذ الاتاوات وجباية الاموال من اهالي ناحيتي جلولاء وقره تبّة، بعد ان شرعت القيادة الجديدة بتنفيذ خطط حديثة مستندة الى معلومات استخباراتية، حسب قوله.

الى ذلك، تباينت مواقف الكتل السياسية في ديالى حول تشكيل قيادة عمليات دجلة، وقال الناطق باسم إئتلاف العراقية في ديالى راسم اسماعيل في حديث لاذاعة العراق الحر ان تشكيل عمليات دجلة أمر عسكري، وهو جزء من عمل قيادة القوات المسلحة.
الا ان عضو التحالف الكردستاني في المحافظة دلير حسن رفض هذا التشكيل، واكد ان تشكيل قيادة عمليات دجلة هو خطوة استفزازية وتأتي ضمن سلسلة التصعيد في العلاقات بين بغداد واربيل، مبيناً ان التحديات الامنية التي تشهدها محافظة ديالى بحاجة الى قيادة عمليات مستقلة، بغية السيطرة على الخروق الامنية المتكررة، حسب قوله.

ويشدد الاعلامي عمار محمود على ضرورة ان تكون هناك ثقة متبادلة بين الكتل السياسية كي ينعكس ذلك ايجابياً على الواقع الامني، مضيفا انه لابد من توافق سياسي قبل تشكيل قيادة عمليات دجلة، كي يكون ذلك عاملاً مساعداً على نجاح عمل القيادة الجديدة.

XS
SM
MD
LG