روابط للدخول

رئاسة اقليم كردستان تندد بالفلم المسيىء للنبي محمد


دان كل من رئاسة اقليم كردستان العراق، واتحاد علماء الدين الاسلامي في كردستان، انتاج واخراج فلم في امريكا يسيىء الى نبي المسلمين والاسلام، واعتبراه عملا منافيا للقيم الانسانية.

ودعت رئاسة اقليم كردستان العراق في بيانها الى ضرورة احترام المقدسات الدينية لجميع الاديان، واضافت "ندين كل اساءة الى المقدسات الدينية التي تتسبب في جرح مشاعر الناس وندين اي تصرف ضد مقدسات واسس الدين الاسلامي. وعلى الجميع احترام مقدسات جميع الاديان والابتعاد عن اعمال العنف التي تتنافي مع اسس الدين والمقدسات الانسانية".

ودن اتحاد علماء الدين الإسلامي في كردستان الفيلم وجاء في بيان صادر عن الاتحاد "نستغرب من هذه التوجهات اللامسؤولة واللاأخلاقية، لان جميع المتعلمين يعلمون جيدا أن رسول الإسلام كان من حاملي رسالة السلام والتعايش وعلى مر تاريخ الإسلام، كان هذا التعايش مستمرا".

وأضاف البيان "ندين بشدة هذا العمل السيئ ويجب على الدول الغربية عدم السماح لأصحاب النفوس الضعيفة الذين لا يشعرون بالمسؤولية القيام بمثل هذه الأعمال باسم حرية التعبير، لان هذا العمل يجرح المسلمين وله نتائج سلبية".

وجاء في البيان "نطالب المسلمين الحفاظ على المواقف السلمية والشرعية وألا يلجأ الى مواقف تضر بهم او تؤدي الى وقوع ضحايا بين الأبرياء بسبب تصرفاتهم".

وقال عضو مجلس النواب العراقي من كتلة التحالف الكردستاني، الاكاديمي الدكتور حميد بافي المختص في علم الاديان والشريعة الاسلامية ان مثل هذه الاعمال تزيد من التوتر والحساسية بين الشعوب، داعيا الابتعاد عنها.

واضاف في تصريح لاذاعة العراق الحر "ان الاساءة الى اي دين او مذهب او معتقد هي اهانة للشخص نفسه قبل الاخرين. وهذه المواضيع تزيد من الحساسية والاحتقان والتوتر بين اتباع الاديان. ادعوا الى تشريع قوانين ولوائح تمنع هؤلاء بافتعال هذه الاعمال، وتجرم وتحرم التطاول على الاديان والمقدسات".

ودعا بافي المسلمين الى الابتعاد عن اعمال العنف للرد على مثل هذه الاعمال واضاف "احث المسملين ان لاينجروا الى افعال غير لائقة بديننا وبعقيدنا وربما كان ذلك احد اهداف هؤلاء العابثين".

XS
SM
MD
LG