روابط للدخول

بدء العام الدراسي الجديد في إقليم كردستان


مراسم بدء العام الدراسي الجديد في إقليم كردستان العراق

مراسم بدء العام الدراسي الجديد في إقليم كردستان العراق

توجّه اكثر مليون ونصف المليون طالب وطالبة الى مقاعد الدراسة في عموم اقليم كردستان العراق مع بدء العام الدراسي الجديد.
وجرت مراسم رسمية لاستقبال العام الدراسي 2012 – 2013 في اعدادية سابات للبنات باربيل وسط تقديم فعليات وانشطة فنية ورفع علم كردستان من قبل طالبات المدرسة وعزف النشيد الوطني الكردي، بمشاركة نائب رئيس حكومة اقليم كردستان عماد احمد، ووزير التربية عصمت محمد خالد الذي قال في حديث لاذاعة العراق الحر ان حكومة الاقليم وعدت بمزيد من الدعم لقطاع التعليم من اجل تطوير البرنامج التعليمي في اقليم كردستان.

من جهة أخرى، عبّرت طالبات اعدادية سابات للبنات عن أمنياتهن في ان يكون هذا العام جيداً لهن للحصول على درجات تؤهلهن للدخول الى كليات تناسب مؤهلاتهن العلمية، وأكدن استعدادهن للعام الدراسي الجديد، وقالت الطالبة نرجس كريم عبدالله لاذاعة العراق الحر: "اتمنى التوفيق لكل الطلبة وفي العطلة كانت لدينا دورات كثيرة استعدادا لهذا العام".

الى ذلك اكد مسؤول العلاقات في سكرتارية اتحاد معلمي كردستان احمد صابر، على ضرورة تحسين اوضاع التدريسيين في الاقليم، مشيرا الى مجموعة مشاكل يعاني منها الكادر التدريسي في الاقليم، واضاف:
"نعاني من مشاكل تربوية ومهنية تصاحب المعلمين، ونحن نطالب الحكومة ان تلتفت الى مشاكل المعلمين، ونلاحظ في هذه الايام اعتداءات لفظية وجسدية بسبب الدرجات او رسوب الطلاب، وكذلك نطالب بمخصصات مهنية بمبلغ 150 الف دينار عراقي، ونطالب الحكومة بتجهيز المدارس باسرع وقت بالقرطاسية والكتب كي تبدأ المدراس بدوامها".

وقامت دوائر المرور في اقليم كردستان بتوزيع منشورات على الطلبة تحضهم على الالتزام بالاشارات المرورية والعبور من الاماكن المخصصة لتقليل الحوداث بالقرب من المدراس، وبهذا الخصوص تحدث عميد المرور قادر صديق مدير اعلام مرور الاقليم لاذاعة العراق الحر قائلاً:
"الهدف من هذه المنشورات لتوعيتهم والالتزام بالمرور في الاماكن المخصصة التي خصصت لهم عند المدارس، وسنحاول بذل جهودنا لتقليل الحوادث".

XS
SM
MD
LG