روابط للدخول

انطلاق فعاليات مهرجان دهوك الدولي للأفلام


جانب من حفل إفتتاح مهرجان دهوك الدولي للأفلام

جانب من حفل إفتتاح مهرجان دهوك الدولي للأفلام

انطلقت في قاعة المؤتمرات بجامعة دهوك فعاليات مهرجان دهوك الدولي للأفلام بمشاركة (88) فلماً وحضور (150) من الفنانين الأجانب والعديد من الفنانين والسينمائيين الكرد. وسيتم في المهرجان الذي تستمر أعماله لمدة ثمانية أيام، منح جوائز لأفضل فلم روائي وأفضل فلم وثائقي وأفضل ثلاثة أفلام قصيرة، عن طريق لجنة مؤلفة من فنانين عالميين.

ويقول عضو اللجنة العليا المنظمة للمهرجان محمد علي اتروشي ان هناك مشاركة خاصة للأفلام الأيطالية، ونخبة جيدة من الأفلام التي تقدم من مخرجين كرد في سوريا وتركيا وايران، ومخرجين من آسيا وأوروبا والولايات المتحدة، مضيفاً في حديث لاذاعة العراق الحر:
"اللجنة المنظمة للمهرجان استلمت (360) فلماً، وتم اختيار (88) منها للمشاركة في المهرجان، هذه الأفلام تمثل الأفلام الروائية الطويلة والوثائقية والقصيرة، وتحتل الافلام القصيرة حصة الأسد منها، لأن السينما في الشرق الأوسط ما زالت في قيد التكوين والنمو".
وبخصوص اهداف المهرجان يقول الأتروشي:
"هي محاولة للفت انظار العالم الى الطاقات الفنية الموجودة في محافظة دهوك والمنطقة بشكل عام، الى جانب كون المهرجان وسيلة للتعريف بالسينما الكردية للأطياف الأخرى وتبادل الأفكار والآراء بين المشاركين".

من جهته، بيّن مدير السينما في محافظة دهوك عادل عبدالله ان لمثل هذه المهرجانات دوراً كبيراً في توطيد العلاقات بين السينمائيين، وأضاف:
"هناك افلام كثيرة سيتم عرضها خلال هذا المهرجان، وسنستفيد منها بشكل كبير من ناحية التقنيات الجديدة التي تستخدم في هذا الفن، فالمهرجان سيكون بمثابة ورشة عمل موسعة للفنانين".

الفنان كوهدار صلاح الدين، أحد ضيوف المهرجان قال:
"ارى ان هذا المهرجان ضروري بالنسبة لمحافظة دهوك، كما انه يمثل جسراً للتواصل بين الثقافات والحضارات المتنوعة الموجودة في العالم.. فهي تجربة جيدة".

مسؤول قسم الفنون المرئية في نقابة فناني كركوك، الفنان قاسم غمكين الذي حضر اعمال هذا المهرجان تمنى لو ان هذه المهرجانات تتجه نحو بغداد وبقية المحافظات العراقية ايضاً، وقال:
"نحن في العراق نمتلك طاقات فنية كبيرة من مخرجين وممثلين، وانني على يقين تام ان السينما العراقية سترجع اقوى مما كانت عليه في السابق".

XS
SM
MD
LG