روابط للدخول

ديالى: تردي الواقع الخدمي في منطقة الطبج


مجلس محافظة ديالى

مجلس محافظة ديالى

يعاني سكنة القرى والمناطق النائية في محافظة ديالى من حرمان قراهم ومناطقهم من المشاريع الخدمية والعمرانية.

منطقة الطبج (16 كلم غرب جلولاء) واحدة من اكثر المناطق حرمانا وعلى مدى سنوات، على الرغم من انها تضم 16 قرية وذات كثافة سكانية عالية. وتشترك جميع هذه القرى في كونها تشكو من ترد كبير في مستوى الخدمات وقلة المشاريع المنفذة، اضافة الى افتقار القرى الى مؤسسات صحية او تربوية.

مواطنون من منطقة الطبج التقتهم اذاعة العراق الحر تحدثوا عن معاناتهم مؤكدين على التفات السلطات الحكومية اليهم.

المواطن ابو عبدالرحمن قال ان جميع القرى الست عشرة تشكو من عدم وجود مستوصف صحي، موضحا انه يتم نقل المرضى الى مركز ناحية جلولاء للعلاج، وهذا يتطلب تنسيقا مع القوات الامنية من جيش وشرطة، لتسهيل مرور السيارات التي تقل المرضى خلال ساعات المساء. واضاف ان سكان قرى الطبج يشكون من انتشار البعوض والذي يشكل مصدر ازعاج ينغص على الاهالي حياتهم، وخاصة اثناء الليل.

في حين قال المواطن حميد احمد حميد ان الشوارع في القرى ترابية وغير معبدة، اضافة الى الفولتية الواطئة للتيار الكهربائي الواصل الى المنازل.
وتشترك جميع قرى المنطقة في مدرسة طينية واحدة بنيت خلال القرن الماضي وهي تغص بالتلاميذ في اوقات الدوام المدرسي.؟

المواطن حميد احمد حميد اضاف ان المدرسة بنيت في العام 1979، مطالبا أضافة صفوف الى المدرسة لكي تستوعب كل التلاميذ.

الحاج عبدالله تحدث عن حجم المعاناة التي يكابدها سكان هذه القرى جراء تردي الخدمات، وتدهور الزراعة نتيجة لشح المياه، معتبرا ان الطبج منطقة منكوبة بسبب الاهمال وانعدام المشاريع فيها .

مدير ناحية جلولاء انور حسين ارجع سبب تاخر تنفيذ المشاريع، وسوء الخدمات الى تردي الوضع الامني في الناحية والقرى التابعة لها، مشيرا الى ان الكثير من المقاولين واصحاب الشركات كانوا قد تعرضوا الى تهديدات من قبل الجماعات المسلحة، وتعرضوا الى الابتزاز المالي مقابل السماح لهم بالعمل في جلولاء، الامر الذي ادى حسب قوله الى تأخر الكثير من المشاريع.

الى ذلك اوضح محافظ ديالى هشام الحيالي ان لدى الادارة المحلية للمحافظة خطة تتضمن اجراء زيارات ميدانية للقرى النائية بغية التعرف على احتياجات سكانها، مضيفا ان المناطق النائية هي من اكثر المناطق تضررا نتيجة لاهمال الجهات الحكومية وعزوف المسؤولين عن زيارتها.

XS
SM
MD
LG