روابط للدخول

العفو الدولية: الفظائع في سوريا تتزايد


نشرت منظمة العفو الدولية صوراً بالأقمار الصناعية توضح نطاق القصف المدفعي في مدينة حلب السورية. وقالت المنظمة التي تتخذ لندن مقراً إن كلا الطرفين المتحاربين قد يتحملان المسؤولية الجنائية عن إخفاقهما في حماية المدنيين. وذكرت أن الصور التي تم الحصول عليها من أقمار صناعية تجارية بين 23 تموز و1 آب أظهرت أكثر من 600 حفرة نجمت على الأرجح عن قصف مدفعي. وأعربت عن القلق من أن "يؤدي نشر أسلحة ثقيلة في مناطق سكنية في حلب وحولها إلى انتهاكات أخرى لحقوق الإنسان وخروقات خطيرة للقانون الدولي." وأضافت العفو الدولية أن "تحويل أكثر مدن سوريا سكاناً إلى ميدان للمعركة سيكون له عواقب مدمرة على المدنيين. الفظائع في سوريا تتزايد بالفعل"، بحسب ما نقلت عنها رويترز.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG