روابط للدخول

يعتزم البرلمان العراقي استضافة مسؤولين حكوميين وقادة امنيين للوقوف على اسباب تكرر عمليات هروب السجناء من السجون العراقية.

وقال النائب عن التحالف الوطني علي شبر ان لجنة الامن والدفاع النيابية قدمت طلبا لاستضافة قادة امنيين ومسؤولين في وزارة العدل وإدارة السجون لبحث مسالة الهروب المتكرر للسجناء.

ويبين شبر في حديثه لإذاعة العراق الحر ان ضعف الجانب الاستخباري للمنظومة الامنية العراقية هو السبب الرئيس في عدم كشف المحاولات المتكررة لهروب السجناء.

عضو لجنة الامن والدفاع النائب شوان محمد طه شدد من جهته على ان الوضع الامني في العراق يعاني من الارتباك وعدم التنسيق داعيا الى ضرورة اعادة النظر في الاستراتيجية الامنية التي تنتهجها الحكومة العراقية بشكل كامل.

وحاولت اذاعة العراق الحر الاتصال بوزارة العدل لبيان رأيها حول مسالة تكرر عمليات هروب السجناء بين الفينة والاخرى، الا ان مسؤوليها لم يردوا على الاتصالات المتكررة بهم.

من جانبه لفت المحلل السياسي احسان الشمري الى ان استشراء الفساد في ادارات السجون والمعتقلات العراقية وعدم وجود عقوبات رادعة للجهات المقصرة هما السببان الرئيسيان لتكرر محاولات هروب او تهريب السجناء.

وكانت وزارة العدل اعلنت يوم الاحد الماضي عن إحالة إدارة سجن بغداد المركزي (ابو غريب سابقا) للتحقيق لتقصيرهم في إداء الواجب، وذلك على خلفية إحباط محاولة لهروب عدد من السجناء مطلع هذا الاسبوع بعد قيامهم بحفر نفق تحت الارض.

كما شهد الاسبوع الماضي ايضا احباط محاولة لتهريب سجناء ينتمون لتنظيم القاعدة بعد ان قامت مجموعة مسلحة باقتحام مديرية مكافحة الإرهاب وسط بغداد لكنها فشلت في تحقيق هدفها.

XS
SM
MD
LG