روابط للدخول

نتابع في حلقة هذا الاسبوع من الاجواء العراقية الإستمتاع بمقام الحسيني،الذي يأتي على رأس الفصل الخامس من فصول المقامات العراقية الخالدة.

مقام الحسيني، كما أشرنا سابقا، يختلف عن باقي المقامات في تحريره الذي يبدأ بكلمة "فرياد من"، وفي طريقة تسلومه، أي ختامه، الذي يعيد لفظ هذا الكلمة الحبيبة.

في هذه الحلقة، نستمع إلى هذه اللفتات، والشعب، والميانات الزاهية، في التسجيل النادر لمقام الحسيني، والقارئ المرحوم، حقي قصاب، بمصاحبة فرقة الجالغي البغدادي.

إلا أننا نستهل هذه الحلقة مع المغني العاطفي، الموسيقار الكردي الفرنسي عيسى حسن وفرقته الموسيقية المعروفة في باريس والعديد من العواصم العربية، بمشاركته في مهرجانات موسيقية عدة.

XS
SM
MD
LG