روابط للدخول

اوضحت مديرية الهجرة والمهجرين في محافظة دهوك انها قامت وبالتنسيق مع المديرية العامة لتربية محافظة دهوك بافتتاح مدرسة خاصة بالنازحين السوريين الذين توافدوا الى مخيم دوميز خلال الأشهر المنصرمة وبحسب قول محمد عبدالله حمو مدير دائرة الهجرة والمهجرين في دهوك فانهم قد استقبلوا (250) طفلا في هذه المدرسة التي تشمل المرحلة الأساسية فقط.
وبين محمد عبدالله ان هنالك خطة وضعتها المديرية العامة لتربية محافظة دهوك لاستقبال الطلاب في المراحل المتبقية وقال "في بداية الموسم الدراسي القادم ستقوم مديرية التربية في دهوك باستقبال طلاب من المراحل المتبقية وهنالك خطة لقبول الطلاب الذين تركوا جامعاتهم ومعاهدهم في جامعات اقليم كردستان".
من جهته بين عبد يوسف مدير عام تربية محافظة دهوك انهم قد زاروا هذا المخيم منذ ايام للوقوف على مشكلة كيفية التدريس هناك وقال "اطلعنا على مشاكلهم عن كثب وطلبوا منا فتح مدرسة لأطفالهم الذين انقطعوا عن الدراسة منذ مجيئهم الى المخيم وقمنا بفتح مدرسة اساسية تبدأ من الصف الأول الى الصف التاسع بالتنسيق مع مديرية الهجرة والمهجرين وبمساعدة المنظمات الدولية التي تعمل في المخيم".
وبين عبد انهم قد باشروا بالدوام في هذه المدرسة وقال "لقد بنينا لهم كرفانات خاصة ومجهزة بكافة اللوازم المدرسية وقمنا بنقل بعض المدرسين الى هناك اضافة الى وجود عدد من المعلمين منهم وبخصوص المناهج التي تدرس فقد اخترنا لهم المناهج التي ندرسها في الأقليم لكن باللغة العربية".
وقد ابدى االنازحون سعادتهم بافتتاح هذه المدرسة. السيدة بلقيس التي أتت قبل شهر أرسلت أطفالها الى هذه المدرسة وقالت "جلبت معي كل المستمسكات التي تثبت وصولهم الى الصفوف وقد قاموا باجراء اختبارات للأطفال الصغار وتم قبولهم بالمدرسة بعدما نجحوا في الاختبار ونأمل ان يتم قبول أولادي الكبار في المعاهد والجامعات ايضا في السنة القادمة".
يذكر ان مخيم دوميز قد شهد خلال الأشهر الثلاث الماضية حركة نزوح واسعة للعوائل السورية حيث وصل عدد هذه العوائل الى اكثر من (610) عائلة اضافة الى عدد كبير من الشبان الفارين من الخدمة في الجيش السوري.

XS
SM
MD
LG