روابط للدخول

في أمسية رمضانية ثقافية من الاماسي التي تنظمها قاعة مدارات للفنون عرض الفلم الوثائقي المعنون "عقيق دجلة" من إخراج الشاب حمزة الوندي والذي يتحدث عن تاريخ منطقة الكرادة التي تتوسط العاصمة بغداد وتعتبر من أقدم المناطق التي تضم اكبر الكنائس والحسينيات والجوامع كما كانت تضم معابد يهودية وهي من المناطق التي تحوي فئات مجتمعية من مختلف الأديان والطوائف وتمثل نموذجا للتعايش الديني.
مخرج الفلم حمزة الوندي يشير الى إن الفلم يحاول تسليط الضوء على تاريخ هذه المنطقة ذات النسيج المتنوع بهدف التأكيد على حالة الانسجام والتآخي بين أفراد المجتمع والتذكير بان الأديان كلها تنبذ التعصب وتدعو للحوار وان السياسة وحالة التناحر بين الأحزاب هي التي تؤجج الفتنة وتزرع الفرقة بين المكونات المتآخية منذ أقدم العصور إذ يضم الفلم لقاءات مع رجال دين مسيحيين ومسلمين من المنطقة تحدثوا عن وحدة المعاني الإنسانية وتعاون أبناء المنطقة وتوحدهم في المناسبات الدينية لكلا الديانتين ومشاركة الجميع في السراء والضراء معتقدين ان هناك أيادي خارجية هي التي قامت بعمليات مسلحة لزرع الفتنة.
وأضاف المخرج إن عرض الفلم في شهر رمضان هو بهدف التذكير بقيم التسامح والمحبة التي تدعو لها الأديان.
أما كاتب السيناريو الشاب حسام الأمير وهو طالب جامعي في كلية الفنون الجميلة فاعتبر أن من واجب الشباب التصدي للظواهر المجتمعية عبر الفن والإبداع ويأتي فلمهم ضمن محاولات ترسيخ قيم الإخوة وتجسيد حالة التواصل المجتمعي مشيرا الى إن الفلم يناقش قضايا حساسة ومهمة ويرسم ملامح الحوار الإنساني بين الأديان من خلال التعرف على تاريخ الكنائس والجوامع المتجاورة منذ مئات وعشرات السنين وهو ما يعتبر انعكاسا لتجاور حياتي بين المسيحيين والمسلمين وكذلك مع اليهود الذين هاجروا لأسباب سياسية ويتذكرهم ابناء المنطقة ويحنون لأيامهم ويظهر ذلك من خلال تجول الكاميرا بين بيوت ذات طرز معمارية قديمة كانت تعود لليهود في منطقة سبع قصور.
اغلب الجمهور الذين حضروا عرض الفلم من الشباب الذين وجدوا في الفلم خطوة ذكية لتثبيت ركائز السلم الأهلي والتعايش بين الأديان إذ يرى الشاب علي الربيعي أن من المهم دعم مثل هذه الأفلام والبرامج والمشاريع التثقيفية التي يوجه من خلالها الشباب رسائل سلام لكل الطوائف ويؤكدون موقفهم من المخاطر التي تحدق بالبلاد ومنها التعصب والطائفية التي أدت إلى إشعال الحروب الأهلية في الكثير من المناطق العراقية داعيا إلى عرض مثل هذه النتاجات في الفضائيات وفي مهرجانات موسعة لتكون ذات فائدة جمعية ولتحقق أهدافها الفكرية والتربوية في نبذ التعصب الأعمى ومحاربة كافة أشكال الطائفية والعنصرية.

XS
SM
MD
LG