روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: مطالب بالكشف عن اتفاقات موقعة مع تركيا


كتبت صحيفة هاولاتي تقول ان الاتحاد الوطني الكردستاني طلب من حليفه الحزب الديمقراطي الكردستاني ان يكشف عن الاتفاقات التي وقعها رئيس الحكومة نيجيرفان بارزاني مع تركيا مؤخرا. واضافت الصحيفة ان هذا الطلب يأتي في اطار تبادل الانتقادات بين الحزبين بهذا الخصوص.
ونقلت الصحيفة عن رفعت عبد الله عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني ان لحزبه وللحزب الديمقراطي برامج مختلفة وانه يرى ان القرار في القضايا المصيرية لا يجب ان يتخذه الحزبان بل يجب اشراك الاحزاب الكردستانية بما فيها المعارضة ايضا.
وفي خبر اخر ذكرت الصحيفة ان الادعاء العام في منطقة كرميان سيحيل ذوي الشهادات المزورة الى المحاكم. واضافت الصحيفة ان دائرة الادعاء العام في كرميان ستحيل مسؤولين في المنطقة الى المحكمة بسبب تزويرهم لشهادتهم بينهم مدير الاوقاف ورئيس البلدية.ونقلت الصحيفة عن عطا حمه صالح من دائرة الادعاء قوله ان مدير الاوقاف لا يزال ملفه في المحكمة وقد ابعد عن وظيفته فيما احيل مدير البلدية اكثر من مرة الى المحكمة ولكن ملفه اغلق بسبب شموله بالعفو العام.
صحيفة كوردستاني نوى اليومية اشارت في خبر لها الى ان اجتماعا موسعا للاحزاب والقوى السياسية الكردستانية وممثلي الكتل البرلمانية الكردستانية في البرلمان العراقي سيعقد الاحد في مبنى البرلمان الكردستاني. ونقلت الصحيفة عن طارق جوهر المستشار الاعلامي لرئيس البرلمان قوله ان الاجتماع سيعقد من اجل مناقشة مشروع تشكيل مجلس خاص للتباحث مع الحكومة الفدرالية حول القضايا المعلقة بين الاقليم وبغداد تحت تسمية (المجلس الاعلى المفاوض مع الحكومة المركزية في بغداد).واضاف ان من المتوقع ان يشارك نائب رئيس الاقليم ورئيس ونائب رئيس حكومة الاقليم في الاجتماع ايضا.
وتقول صحيفة هولير ان ايران قطعت بالكامل المياه عن نهر الوند الذي يغذي خانقين والمناطق التابعة لها. ونقلت الصحيفة عن وزارة الموارد المائية العراقية قولها ان ايران جففت النهر والحقت بذلك خسائر كبيرة بعشرات القرى ومئات الدونمات من الاراضي الزراعية. وقال مدير عام المشاريع في الوزارة علي هاشم ان وزارته اعلمت وزارة الخارجية العراقية بذلك. واضافت الصحيفة ان ايران تعمد في كل موسم صيفي الى حجب المياه عن النهر مما يلحق خسائر كبيرة بالمزارعين.
ونقلت هولير في خبر اخرعن ئارام روستم المستشار في وزارة الصحة في اقليم كردستان ان الوزراة قررت وضع حدود لاجرة الاطباء الاجانب في اقليم كردستان على ان لا تتجاوز الاربعين دولارا. واضاف ان الوزارة صنفت هؤلاء الاطباء الى صنفين: الذين يأتون الى الاقليم لفترة ويعودون حددت اجرة فحصهم ب 40 دولار بعد ان كانت 100 دولار اما الذين يعملون في مستشفيات الاقليم فان اجرتهم لا تتجاوز 20 ألف دينار عراقي.

XS
SM
MD
LG