روابط للدخول

"هوال" الكردية: تركيا تسلح عناصر كردية لضرب الاحزاب اليسارية في كردستان سوريا


صحيفة هوال نقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة في محافظة ديالى ان الاجهزة الامنية تمكنت مؤخرا من تفكيك بعض خلايا القاعدة بعد تصاعد حدة المواجهات بين الاجهزة الامنية وعناصر القاعدة.

وكشفت مصادر الصحيفة ان المواجهات الاخيرة في المحافظة تعد مؤشرا خطيرا على مدى قوة القاعدة والاحزاب والشخصيات الداعمة له والتي تعمل في المؤسسات الامنية العراقية.

ونقلت الصحيفة عن ضابط شارك في عملية التحقيق مع المعتقلين من عناصر القاعدة، طلب عدم الكشف عن اسمه ان ضباط كبار في المؤسسة الامنية متورطون في عمليات قتل وتهجير الكرد في مناطق جلولاء والسعدية وقره تبه.

الصحيفة كتبت في شأن اخر ان زيارة وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو الى كركوك لاقت احتجاجا كبيرا من الحكومة العراقية، واصفة اياها باللاشرعية واللادستورية وخرقا للاعراف الدبلوماسية، بينما وصفت الصحيفة الزيارة بانها انعكاس للمشاكل الداخلية التركية، إذ من المنتظر ان يطلب في البرلمان التركي اقالة اوغلو من منصبه لان احزاب المعارضة التركية تتهمه بالفشل على صعيد السياسة الخارجية التركية، وبالاخص مع دول الجوار.

واضافت الصحيفة ان زيارة اوغلو الى كركوك كانت ردا على زيارة من المقرر ان يجريها رئيس حزب الذئاب الرمادية التركي المعارض الى المدينة قريبا.

هوال نقلت عن مصادر وصفتها بالمقربة من الملف السوري ان قوى كردية سورية تعتقد ان تركيا دعمت تدريب وتسليح عناصر كردية من اجل ضرب الاحزاب اليسارية التي تسيطر على الساحة الكردية في كردستان سوريا. واضافت المصادر ان تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بشأن امكانية قيام الجيش التركي باحتلال المناطق الكردية انما تعكس مساعي تركية مبيتة لضرب الحركة الكردية في سوريا، التي لا تخضع لسيطرة المجلس الوطني السوري المعارض، مثلما لا تخضع للجيش السوري الحر.

واضافت المصادر ان تركيا تقوم حاليا بارسال قوات ومدرعات الى المناطق الحدودية.

الى ذلك تناولت صحيفة هولير تأكيد رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني خلال لقائه رئيس المجلس الوطني السوري المعارض عبد الباسط سيدا ضرورة ان يقرر الشعب السوري مصيره ومستقبل بلاده بنفسه. واكد بارزاني اهمية العلاقة الاخوية بين الكرد والعرب في سوريا ومنع أي مواقف او ممارسات تعمل على تخريب هذه الاخوة.

صحيفة هولير اليومية اشارت في خبر لها الى تأكيد رئيس حكومة اقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني دستورية السياسة النفطية للاقليم بدليل اقبال الشركات العالمية على توقيع العقود النفطية مع الاقليم.

وجاءت توكيدات رئيس حكومة الاقليم خلال استقباله السفيرة الاسترالية في بغداد، مشيرا الى ان تغيير استراليا لتعليمات سفر مواطنيها الى اقليم كردستان العراق سيشكل حافزا للمستثمرين الاستراليين لزيارة الاقليم والمشاركة في عملية تطويره.

وشدد بارزاني على ان حكومته تحرص على العودة الى الدستور والحوار والالتزام بالاتفاقات السياسية باعتبارها ضمانة لحل كل المشاكل.

XS
SM
MD
LG